Accessibility links

logo-print

الغلاء يفاقم معاناة المدنيين السوريين خلال رمضان


موقع قصص سورية

موقع قصص سورية

نشر موقع "قصص سورية" قصة جديدة لسندباد من مخيم كيليس التركي، يروي من خلالها الأزمة النفسية التي تخيم على اللاجئين السوريين في المخيمات التركية خلال شهر رمضان.

ويقول سندباد، وهو أحد الشخصيات التي تكتب في الموقع من مخيم كيليس التركي قرب الحدود السورية، لنفسه، "إنه العام الثاني الذي أشهد فيه رمضان هنا بمخيم كيليس حيث الحرارة الشديدة في مربعات الصفيح واستحضار الذكريات الجميلة من هذا الشهر في مدننا وقرانا السورية".

ويشير إلى أن قدوم رمضان في مخيمات اللجوء يصطحب معه ذكريات جميلة سابقة حول عادات وطقوس رمضان في سورية وذكريات تلحق العائلات على طبق الإفطار، وهو ما يفاقم من الأزمة النفسية للنازحين.

ويعتبر سندباد الذي يقيم مع زوجته وأطفاله الأربعة في المخيم منذ انتقاله العام الماضي جراء الأوضاع الأمنية في منطقته الأتارب، أن النازحين الذين كان يحدوهم الأمل بقرب حل أزمتهم، باتوا اليوم أكثر واقعية في قراءة ما يدور على المستوى السياسي والعسكري، وهو ما يسبب لهم قلقا كبيرا إزاء مستقبلهم الذي يشوبه الغموض.

خطورة العودة

وحول عدم تمكنه من العودة إلى مدينته رغم خروجها من قبضة قوات الأمن النظامية، يؤكد أن الأوضاع الأمنية تبقى خطرة في ظل الصراع الدائم، إضافة إلى البطالة التي تسبب بها الصراع.

و"قصص سورية" هو موقع أطلقته شبكة الشرق الأوسط للإرسال، لنقل تفاصيل الأزمة السورية بأبعادها الإنسانية عبر قصص سوريين يروون تفاصيل حياتهم في ظل الصراع الذي يدور في بلادهم منذ مارس/ آذار 2011.

للإطلاع على قصة سندباد، يمكنكم زيارة موقع قصص سورية على الرابط التالي:
http://www.syriastories.com/2013/07/ramadan-refugees-camp-very-hard-syrians/
XS
SM
MD
LG