Accessibility links

دمشق مستعدة للتنسيق مع واشنطن لصد داعش


وزير الخارجية السوري وليد المعلم

وزير الخارجية السوري وليد المعلم

أبدت الحكومة السورية استعدادا للعمل مع المجتمع الدولي لصد التنظيمات المتشددة الناشطة في المنطقة، وتحديدا تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وذلك في إطار قرار مجلس الأمن الدولي 2170 الأخير حول الإرهاب في العراق وسورية.

ورحب وزير الخارجية السوري وليد المعلم في مؤتمر صحافي عقده في دمشق الاثنين بالقرار الدولي، قائلا إن دمشق على استعداد للتعاون مع الولايات المتحدة وبريطانيا والسعودية، سواء كان ذلك في إطار ائتلاف دولي أو تعاون ثنائي.

ونفى المسؤول السوري وجود تنسيق مسبق مع الدول الغربية لشن هجمات ضد الجماعات المتشددة في بلاده، لكنه عاد ليقول إن اي عمل عسكري لاستهداف تلك الجماعات داخل سورية يجب أن يتم بالتنسيق مع دمشق.

وأضاف المعلم إن الضربات الجوية بمفردها لن تكون ملائمة للتعامل مع الدولة الإسلامية (داعش) التي سيطرت على مساحات كبيرة في سورية والعراق، داعيا إلى تبادل المعلومات الاستخباراتية بين دول الجوار لأغراض مكافحة الإرهاب.

المصدر: قناة الحرة

XS
SM
MD
LG