Accessibility links

المحادثات السورية.. دي ميستورا يلتقي وفدا معارضا ثانيا


المعارض السوري قدري جميل

المعارض السوري قدري جميل

يلتقي الموفد الدولي الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا الأربعاء وفدا ثانيا من المعارضة السورية يضم نائب رئيس الوزراء السابق قدري جميل المقيم في موسكو.

وقال فاتح جاموس العضو في الوفد الممثل للجبهة الشعبية للتحرير والتغيير التي يعد جميل أبرز قياداتها "تلقينا دعوة للمشاركة في محادثات جنيف وسنلتقي المبعوث الخاص عند الساعة السادسة مساء الأربعاء" للمرة الأولى منذ بدء المحادثات التي اقتصر حضور المعارضة فيها على الهيئة العليا للمفاوضات.

وأكد جاموس أن الدعوة إلى مشاركة الجبهة في المفاوضات تأتي في إطار استكمال تمثيل أطياف واسعة من المعارضة السورية، وأردف قائلا "نحن نمثل وفدا ثانيا من المعارضة السورية، لأن هناك انقساما كبيرا في صفوف المعارضة"، مشددا على ضرورة استكماله بتمثيل المكون الكردي.

وأضاف أن وفد الهيئة العليا للمفاوضات يطرح شروطا تتناقض مع مبدأ التوافق، كاشتراط رحيل الرئيس السوري بشار الأسد وكيفية رؤيتهم للمرحلة الانتقالية، على حد تعبيره. وأضاف أن الجبهة ستقدم لدي ميستورا تصورها عن المرحلة الانتقالية التي لا يمكن أن تتم إلا بتوافق جميع الأطراف السورية.

"فصيل واحد من المعارضة لا يمكنه احتكار تمثيلها"

رئيس الوفد السوري الحكومي إلى مباحثات جنيف بشار الجعفري

رئيس الوفد السوري الحكومي إلى مباحثات جنيف بشار الجعفري

في سياق متصل، قال رئيس الوفد السوري الحكومي إلى مباحثات جنيف بشار الجعفري في مؤتمر صحافي إن فصيلا واحدا من فصائل المعارضة لا يمكن أن يحتكر الصفة التمثيلية لجميع أطياف المعارضة.

وأضاف الجعفري أن أي محادثات مباشرة بين الوفد الحكومي وأي من أطياف المعارضة يجب أن يقدم بها مقترح إلى المبعوث الدولي دي مستورا.

وطالب الجعفري باعتذار رئيس الهئية العليا للمفاوضات محمد علوش عن تصريح سابق قال فيه إن المرحلة الانتقالية تبدأ بموت الأسد أو تنحيه.

وبدأت الاثنين جولة جديدة من المفاوضات غير المباشرة بين الحكومة والمعارضة السوريتين برعاية الأمم المتحدة في جنيف بهدف التوصل إلى تسوية سلمية للنزاع الذي دخل عامه السادس.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG