Accessibility links

أوغلو: القصف الروسي يستهدف المعارضة السورية المعتدلة


رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو

رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو

انتقدت تركيا، الجمعة، تدخل روسيا في سورية من دون التنسيق مع التحالف الدولي الذي يتولى الحرب على داعش، متهمة موسكو بقصف "المعارضة المعتدلة" بدل داعش.

وقال رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو إن الضربات الجوية الروسية في سورية "تستهدف مواقع الجيش السوري الحر".

وأضاف أوغلوا في حديث للصحافين على متن الطائرة التي أقلته من نيويورك إلى انقرة، أن الضربات التي بدأتها روسيا هدفها دعم القوات السورية، وأردف في هذا السياق "لا أظن أنه من المفيد تدمير المعارضة المعتدلة".

ونفت روسيا، من جهتها، قصف مواقع "المعارضة السورية المعتدلة"، وقالت إنها لا تعتبر الجيش السوري الحر منظمة إرهابية.

أما أوغلو فرفض تأكيد موسكو على أن ضرباتها الجوية تستهدف مواقع مقاتلي داعش فقط.

ووصف المحلل السياسي التركي مصطفى أوزجان التدخل الروسي في سورية بأنه "أكبر من خطأ،" وقال لـ"راديو سوا": "ليست هناك محاربة للإرهاب. إذا كانت هناك محاربة للإرهاب يجب أن يتوجهوا إلى داعش، إنهم يقصفون مواقع فصائل أخرى غير داعش".

وبدأ الطيران الروسي هذا الأسبوع شن غارات جوية في سورية يقول إنها تستهدف مواقع داعش، لكن عواصم أوروبية تشكك في ذلك.

وطالبت الولايات المتحدة روسيا بعدم الخلط بين قصف داعش ومساندة قوات الحكومة السورية.

المصدر: موقع راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG