Accessibility links

ستة صواريخ جديدة مصدرها سورية تسقط على لبنان


جنود يعاينون موقع سقوط أحد الصواريخ

جنود يعاينون موقع سقوط أحد الصواريخ

سقطت ستة صواريخ خلال ليلة الجمعة وصباح السبت على مناطق في شرق لبنان قريبة من الحدود السورية مصدرها الجانب السوري، من دون أن تتسبب بإصابات، بحسب ما أفاد مصدر أمني.

وتساقطت الصواريخ في مناطق غير مأهولة إجمالا، وتقع كلها في قضاء بعلبك حيث يتمتع حزب الله بنفوذ كبير.

وقال المصدر لوكالة الصحافة الفرنسية "سقطت أربعة صواريخ ليلا بين بلدات سرعين التحتا وسرعين الفوقا والنبي شيت، ومصدرها الأراضي السورية"، مشيرا إلى سقوط صاروخين آخرين في المنطقة نفسها في وقت لاحق.

وتعد هذه المرة الأولى التي تطاول فيها الصواريخ هذه المنطقة، إذ كانت منطقة الهرمل المجاورة لبعلبك قد تعرضت خلال الأسابيع الماضية لقصف من الجانب السوري.

وكان حزب الله والرئيس السوري بشار الأسد قد أكدا مشاركة مقاتلين من الحزب اللبناني في معركة منطقة القصير الواقعة في محافظة حمص في وسط سورية والحدودية مع لبنان.

وسجلت تطورات عسكرية متسارعة الأسبوع الماضي في هذه المعركة مع سيطرة قوات النظام وحزب الله على بلدات وقرى عدة في ريف القصير وتشديدها الطوق على مدينة القصير التي تعتبر أحد أبرز معاقل مقاتلي المعارضة المتبقية في حمص.

وتزداد يوما بعد يوم تداعيات النزاع السوري على لبنان المجاور، إذا أنه خلال الأشهر الأولى من تحول النزاع السوري إلى العسكرة، حصلت عمليات توغل وإطلاق نار من الجيش السوري على مناطق لبنانية في الشمال خصوصا بحجة ملاحقة مسلحين ومهربين.

وبعد ذلك، شهدت طرابلس16 جولة من مواجهات مسلحة بين علويين وسنة على خلفية النزاع السوري، انتهت آخرها قبل أيام وتسببت بمقتل 31 شخصا.
XS
SM
MD
LG