Accessibility links

logo-print

اختيار مرفأ جويا تاورو الإيطالي لتدمير أسلحة سورية الكيميائية


السفينة الأميركية المكلفة بنقل الأسلحة الكيميائية السورية

السفينة الأميركية المكلفة بنقل الأسلحة الكيميائية السورية

أعلن وزير البنى التحتية الإيطالي ماوريتسيو لوبي الخميس أنه تم اختيار مرفأ جويا تاورو الإيطالي لنقل الترسانة الكيميائية السورية من سفينة شحن دنماركية إلى سفينة أميركية تمهيدا لتدميرها.

وقال لوبي أمام لجنة برلمانية مخصصة للعملية المقررة في بداية شباط/فبراير إن "الحكومة اعتبرت أن مرفأ جويا تاورو هو الأكثر ملاءمة" بالنظر إلى الشروط التقنية والأمنية المطلوب توافرها.

وأفاد المدير العام للمنظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيميائية أحمد أزومكو خلال مؤتمر صحافي عقده في روما الخميس، بأن عملية التخلص من الأسلحة الكيميائية السورية الأكثر خطورة ستنتهي مع نهاية حزيران/يونيو القادم.

وأضاف أن البعثة المشتركة والمنظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيميائية ستعملان ما بوسعهما لإنجاز العمل في الموعد المحدد:



وعبّر أزومكو عن قلقه من تأمين عملية نقل الأسلحة التي من المتوقع أن تستمر 48 ساعة.

وأشار إلى أنه من المنتظر وصول السفينة الأميركية التي ستُدمر على متنها الأسلحة الكيميائية قريبا إلى المتوسط.

XS
SM
MD
LG