Accessibility links

logo-print

معارك ريف حلب.. عدد قتلى القوات النظامية يرتفع إلى 150


مقاتلون أكراد في نقطة تفتيش تابعة لهم شمال سورية

مقاتلون أكراد في نقطة تفتيش تابعة لهم شمال سورية

لقي 150 من عناصر القوات السورية النظامية والميليشيات المتحالفة معها، مصرعهم في معارك ضارية مع جبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في سورية، وفصائل إسلامية أخرى في ريف حلب الشمالي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يتخذ من لندن مقرا له، إن القوات النظامية تكبدت هذه الخسائر في الأرواح في الفترة من 17 وحتى الـ20 من هذا الشهر.

ونشر المرصد شريطا يظهر ما قال إنه جثث عناصر القوات النظامية الذين قضوا في معارك ريف حلب الشمالي، إثر محاولتها السيطرة على بلدات محاذية للحدود التركية لقطع خطوط امداد المعارضة المسلحة في المنطقة.

ووصف المرصد العملية العسكرية للقوات النظامية بـ"الفاشلة".

الأكراد يتقدمون في الحسكة

وفي سياق متصل، سيطرت وحدات حماية الشعب الكردية الأحد على نحو 20 قرية وتجمعا سكنيا في محافظة الحسكة، شمال شرق سورية، بعد معارك عنيفة مع تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقال المرصد إن التقدم الكردي جاء بغطاء جوي وفره التحالف الدولي لمحاربة داعش.

ويأتي هذا الهجوم بعد استعادة الوحدات الكردية مدعومة من فصائل عربية في المعارضة السورية المسلحة، مدينة كوباني (عين العرب) الحدودية مع تركيا في محافظة حلب، بعد معارك استمرت أربعة اشهر مع داعش.

المصدر: الحرة/ المرصد السوري

XS
SM
MD
LG