Accessibility links

logo-print

الأسد: لا أرى مانعا من ترشحي للإنتخابات الرئاسية المقبلة


الرئيس السوري بشار الأسد

الرئيس السوري بشار الأسد

أعلن الرئيس السوري بشار الأسد أنه لا يرى أي مانع من ترشحه للإنتخابات الرئاسية التي أعلنت حكومته عن تنظيمها في العام 2014 في سورية.
وتحدث الأسد الإثنين في مقابلة تلفزيونية مع قناة الميادين، طالبا من الموفد العربي والدولي الأخضر الإبراهيمي أن" يلتزم بمهمته في سورية وأن لا يخرج عنها"، مشيرا إلى أن الأخير حاول إقناعه بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية القادمة.

كما اعتبر أن السعودية وقطر وتركيا متورطة بدعم الإرهاب في بلاده، وأن السعودية تدعم المجموعات المسلحة علناً. واتهم الأسد الدول الغربية وبعض حلفائها من الدول العربية بتأجيج الأوضاع في بلاده ودفع الأموال للمعارضين المسلحين، كما رفض الحوار مع الجماعات المسلحة والإخوان المسلمين، واصفا عناصر الجيش السوري الحر بـ"الإرهابيين".

وركز الأسد في مقابلته على العلاقة مع الولايات المتحدة التي وصفها بـ"السيئة" مجددا اتهام الغرب بالمسؤولية الكاملة عن الأحداث الدائرة في بلاده.

وانتقد خالد الصالح عضو الائتلاف السوري المعارض ورئيس المكتب الاعلامي للإئتلاف، تصريحات الأسد التلفزيونية، وأضاف في حديث لـ"راديو سوا" إن الأسد "لا يرى مانعا في إبادة الشعب السوري من أجل الاحتفاظ بمنصبه."



وقال الصالح إن نهاك شبه اجماع على ضرورة محاكمة الأسد على حد تعبيره.




تشكيك بنجاح مؤتمر جنيف

وحول موعد انعقاد مؤتمر جنيف 2 المزمع عقده في أواخر الشهر المقبل، شكك الأسد في نتائج المؤتمر، معتبرا أنه لا توجد عوامل مساعدة على إنجاحه.

وقلل الأسد من إمكانية استجابة حكومته للطلبات التي يمكن أن تتقدم بها المعارضة خلال المؤتمر، واصفا المعارضة بشخصيات تعيش في الخارج.

لكنه أكد في الوقت نفسه مشاركة حكومته، معتبرا أنه "إذا تضمن وقف تمويل الإرهابيين بالمال والسلاح ومساعدتهم على الدخول إلى سورية فإن الأزمة لن تكون قائمة.
XS
SM
MD
LG