Accessibility links

logo-print

باريس تستضيف اجتماعا لأصدقاء سورية والمعارضة الأحد


اجتماع في جنيف حول سوريا خلال كانون الأول الماضي

اجتماع في جنيف حول سوريا خلال كانون الأول الماضي

يجتمع وزراء خارجية 11 دولة في مجموعة أصدقاء سورية في باريس الأحد مع الائتلاف السوري المعارض قبل 10 أيام من مؤتمر السلام (جنيف 2) المقرر عقده في 22 كانون الثاني/يناير في سويسرا.
وسيحضر الاجتماع الذي سيعقد في مقر وزارة الخارجية الفرنسية كل وزراء دول الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وتركيا والسعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر ومصر والأردن.
الائتلاف يرجئ البت في المشاركة بجنيف
وأرجأ الائتلاف الوطني السوري اتخاذ قرار بشأنِ حضور مؤتمر جنيف 2 إلى 17 من الشهر الجاري بعد لقاءه مع أصدقاء سورية.
وذكرت مصادر في الائتلاف، أن التصويت على حضور محادثاتِ السلام في سويسرا سيجري بعد اجتماعٍ دولي للمجموعة الأساسية لأصدقاء سورية الأحد، قبل أسبوع من المحادثات المقررة في مونترو بسويسرا.
وقال مستشار رئيس حكومة الائتلاف محمد السرميني لـ"راديو سوا"، إن قرار التأجيل اتخذ من أجل إجراء مزيد من المشاورات السياسية:
في المقابل، قلل المحلل السياسي السوري أحمد الحاج علي من أهمية تأجيل الائتلاف تحديد موقفه بشأن المشاركة في مؤتمر جنيف 2.
وأضاف الحاج علي لـ"راديو سوا" أن المعارضة تخضع لما أسماه تناقضاتها الداخلية وضغوطات خارجية:

XS
SM
MD
LG