Accessibility links

logo-print

ممثلو الدول المانحة لسورية يجتمعون في الكويت


أطفال سوريون في مخيم الزعتري للاجئين- أرشيف

أطفال سوريون في مخيم الزعتري للاجئين- أرشيف

اجتمع ممثلو الدول المانحة لسورية الاثنين في الكويت الاثنين لبحث المساعدات الواجب تقديمها إلى السوريين قبل انعقاد القمة المرتقبة في اسطنبول في الـ23 من الشهر الحالي.

ودعا مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية عبد الله المعتوق الدول المانحة إلى الإسراع في الوفاء بتعهداتها المالية التي التزمت بها خلال المؤتمر الدولي الرابع للمانحين الذي احتضنته لندن في شباط/ فبراير الماضي.

أسرة سورية لاجئة لحظة وصولها إلى مخيم الزعتري في الأردن- أرشيف

أسرة سورية لاجئة لحظة وصولها إلى مخيم الزعتري في الأردن- أرشيف

وأضاف المعتوق في كلمة خلال افتتاح اجتماع مجموعة كبار المانحين السابع، "إن الوضع الإنساني في سورية يزداد سوءا يوما بعد يوم. والاحتياجات أكثر من المواد، فهناك 13 مليونا ونصف المليون من المشردين بحاجة إلى مساعدات إنسانية. هؤلاء يشكلون للأسف نصف الشعب السوري تقريبا".

وتابع قائلا "وعلى صعيد الأمن الغذائي هناك تسعة ملايين و800 ألف شخص يعانون من نقص حاد في الغذاء، وحوالى نصف سكان سورية فقط لديهم الحد الأدنى المقبول من الاستهلاك الغذائي".

وقال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله من جهته، إن بلاده أصدرت قرارات لتنفيذ التزاماتها المالية خلال مؤتمر لندن الأخير.

تجدر الإشارة إلى أن قيمة التعهدات المالية المعلنة للدول المانحة خلال المؤتمرات الثلاثة التي عقدت لدعم الشعب السوري بلغت سبعة مليارات دولار، علاوة على تعهدات مؤتمر لندن والتي بلغت 10 مليارات دولار.

استمع إلى تقرير مراسلة "راديو سوا" في الكويت سليمة لوبال:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG