Accessibility links

logo-print

أكثر من ألف قتيل في المعارك بين داعش والمعارضة في سورية


مقر تنظيم "داعش" بمدينة حلب السورية

مقر تنظيم "داعش" بمدينة حلب السورية

قضى أكثر من ألف شخص في المعارك الدائرة منذ نحو أسبوعين في سورية بين عناصر الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" وتشكيلات أخرى من المعارضة المسلحة.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان في تقرير أصدره الخميس إن عدد قتلى المعارك بين الجانبين ارتفع إلى 1069، منذ الثالث من الشهر الجاري وحتى منتصف الأربعاء في محافظات حلب وإدلب والرقة وحماه ودير الزور وحمص.
أضاف التقرير أن 608 مقاتلين معارضين قضوا خلال اشتباكات واستهداف سيارات وتفجير سيارات ملغومة، مشيرا إلى أن 113 عنصرا من هؤلاء "أعدمتهم" الدولة الإسلامية في مناطق مختلفة.

شاهد فيديو عن الاشتباكات بين مقاتلي داعش والمعارضة السورية

وقتل 312 مقاتلا من داعش وموالين لها خلال هذه المعارك، بينهم 56 عنصرا على الأقل جرى إعدامهم بعد اعتقالهم من قبل كتائب مقاتلة ومسلحين في ريف إدلب.
وأدت المعارك كذلك، إلى مقتل 130 مدنيا، بينهم 21 على الأقل "أعدموا على يد مقاتلي الدولة الإسلامية" في حلب، والآخرون جراء إصابتهم بطلقات نارية خلال اشتباكات بين الطرفين وتفجير سيارات ملغومة.
وبدأت المعارك بين الطرفين اللذين كانا يقاتلان في خندق واحد ضد النظام السوري في الثالث من كانون الثاني/يناير. ويتهم مقاتلو المعارضة الدولة الإسلامية بتنفيذ عمليات اختطاف وقتل واعتقالات عشوائية والتشدد في تطبيق الشريعة الإسلامية واستهداف المقاتلين والناشطين الإعلاميين.
ولجأت داعش في ردها على المجموعات التي تقاتلها في مناطق عدة وأبرزها "الجبهة الاسلامية" و"جبهة ثوار سورية" و"جيش المجاهدين"، إلى عمليات انتحارية عدة، غالبيتها بسيارات ملغومة، تسببت بمقتل عشرات.
المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG