Accessibility links

logo-print

غارات جوية جديدة على مناطق ريف دمشق


الدمار جراء القصف في سورية

الدمار جراء القصف في سورية

شنت الطائرات الحربية السورية الأربعاء غارات جوية على مناطق في ريف دمشق حيث تدور اشتباكات بين القوات النظامية والمقاتلين المعارضين.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الطائرات الحربية نفذت الأربعاء غارات جوية على منطقة البساتين الواقعة بين حي القابون في شمال شرق دمشق ومدينة حرستا بينما "دارت اشتباكات بين في منطقة رافقها قصف من القوات النظامية على المنطقة".

وطاول القصف مدينة داريا جنوب غرب دمشق التي تحاول القوات النظامية السيطرة عليها، بحسب المرصد.

من جهتها، قالت صحيفة "الوطن" السورية المقربة من نظام الرئيس بشار الأسد إن الجيش النظامي بدأ منذ الاثنين "باقتحام آخر معقل للإرهابيين في داريا موقعا خسائر فادحة في صفوف المتحصنين في الأبنية والأنفاق ضمن منطقة تمت محاصرتها لمدة أسبوع وقطعت عنها جميع الإمدادات من ذخائر وعتاد".

ودارت اشتباكات على أطراف حرستا (شمال شرق) والزبداني (شمال غرب) وعربين وزملكا إلى الشرق من العاصمة، بحسب المرصد الذي تحدث عن قصف طاول هذه المناطق وغيرها في محيط دمشق.
وفي محافظة حماة، أفاد المرصد عن اشتباكات ليلا "في محيط حاجز المجدل العسكري في ريف حماة الشمالي".

ومن جهتها، أفادت الصحيفة عن "فتح مداخل المدينة الرئيسة أمام قاصديها بعد سيطرة الهدوء التام عليها نتيجة حسم الجهات المختصة وقوات حفظ النظام الاشتباكات التي جرت في بعض أحيائها مع ما يسمى "كتائب وألوية الجيش الحر".

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الكتائب والألوية "حاولت خلال اليومين الماضيين شن هجمات على حواجز الجيش ونقاط حفظ النظام المتمركزة في إطار ما تم الترويج له على أنه "معركة حماة الكبرى" .
XS
SM
MD
LG