Accessibility links

logo-print

القوات النظامية تستعيد السيطرة على بلدة استراتيجية قرب دمشق


مقاتلون في صفوف الجيش السوري يحتفلون بأحد انتصاراتهم في معارك ريف دمشق

مقاتلون في صفوف الجيش السوري يحتفلون بأحد انتصاراتهم في معارك ريف دمشق

استعادت القوات النظامية السورية الخميس السيطرة على بلدة استراتيجية بعد معارك عنيفة منع قوات المعارضة، حسبما أعلنت مصادر متطابقة.

وقال مصدر أمني سورية، إن قوات الجيش استعادت السيطرة على بلدة عدرا العمالية الواقعة على مسافة نحو 30 كلم شمال شرق دمشق، والتي كانت تحت سيطرة المعارضة السورية منذ كانون الأول/ديسمبر 2013.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان تلك الأنباء، مشيرا إلى أن سيطرة القوات النظامية على البلدة جاءت عقب يوم عنيف من الاشتباكات تمكنت فيه المعارضة من قتل عدد من الجنود بينهم ضابط، مرجحا استخدام القوات النظامية الغازات في قصف البلدة.

ونشر ناشطون مقاطع فيديو لمصابين يعانون من حالات اختناق، قالوا إنه جراء استخدام القوات النظامية أسلحة كيميائية:

وتعد هذه البلدة جزءا من مدينة عدرا التي تتألف من عدرا العمالية وعدرا الصناعية وعدرا البلد. ويسيطر نظام الرئيس بشار الأسد على المنطقة الصناعية، بينما يسيطر المقاتلون على عدرا البلد.

وتعد المنطقة الصناعية في عدرا الأكبر في سورية. كما تسيطر القوات النظامية على الجزء المطل على الطريق الدولية بين دمشق وحمص وسط البلاد.


المصدر: المرصد السوري/ وكالات

XS
SM
MD
LG