Accessibility links

مسؤول كردي: سيطرنا على عشرات المواقع شمال شرق سورية


مقاتلون في لجنة حماية الشعب الكردي في أحد مواقعهم برأس العين شمال سورية

مقاتلون في لجنة حماية الشعب الكردي في أحد مواقعهم برأس العين شمال سورية

ديار بامرني

أعلن الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب الكردي ريدَور خليل سيطرتها خلال اليومين الماضيين على أكثر من 24 قرية ونقطة عسكرية، وسيطرتها صباح الثلاثاء على مناطق تل حلف وأصفر نجار في ريف رأس العين في محافظة الحسكة السورية.

وأكد خليل في تصريح خاص بـ"راديو سوا" أن الاشتباكات مع مقاتلي جبهة النصرة وتنظيم ما يسمى الدولة الإسلامية في العراق والشام، أسفرت عن مقتل العشرات من عناصر هذا التنظيم، والاستيلاء على كم هائل من الأسلحة والمعدات العسكرية.

وأشار خليل، إلى أن الجماعات المسلحة ما زالت تسيطر على بعض المناطق الشمالية والشمالية الشرقية من سورية، خاصة الطريق الذي يربط بين مدينتي رأس العين ورأس العرب، إضافة إلى سيطرة تلك الجماعات على منطقة القحطانية في ريف القامشلي .

تركيا تعزز انتشارها على المناطق الحدودية

وأوضح المصدر، أن تركيا عززت انتشارَها العسكري في المناطق الحدودية، مشيرا إلى أن القوات التركية لم تتدخل في الاشتباكات التي قال إنها كانت قريبة من الحدود.

ونفى الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب الكردي وجود أي دعم لوجستي أو عسكري يقدم لوحدات حماية الشعب من قبل أطراف أخرى، موضحا أن ما يقدم لتلك الوحدات يقتصر على الدعم المادي من خلال حملات تبرع ينظمها الأكراد في تركيا والعراق وإيران.

ونوه خليل إلى أن الفرق الهندسية التابعة لوحدات حماية الشعب، تعكف حاليا على إزالة الألغام داخل مدينة اليعربية الحدودية، وتشكيل مجلس محلي لإدارة المدينة، لافتا إلى أن المجلس المحلي سيتولى إدارة كافة المؤسسات ومنها المعبر الحدودي، إضافة إلى تشجيع العائلات التي تركت المدينة على العودة إلى مساكنها.

وأكد أن الاستقرار الأمني الذي تشهده المناطق الكردية التي تقع تحت سيطرة وحدات حماية الشعب الكردي، شجع عائلات عدة هربت إلى العراق وتركيا على العودة إلى مناطق سكناها.

استمع إلى الحوار الكامل مع الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب الكردي ريدَور خليل:

XS
SM
MD
LG