Accessibility links

logo-print

ارتفاع عدد ضحايا الصراع في سورية إلى 36 ألفا


منزل مدمر في العاصمة السورية دمشق

منزل مدمر في العاصمة السورية دمشق

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن عدد القتلى جراء أعمال العنف في سورية بلغ أكثر من 36 ألفا، معظمهم من المدنيين.

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن القتلى هم "25 ألفا و667 مدنيا، وتسعة آلاف و44 جنديا نظاميا، وألفا و296 منشقا"، مشيرا إلى أن المعدل اليومي للقتلى منذ أغسطس/آب بلغ 165 قتيلا.

وأكد عبد الرحمن أن الحصيلة لا تشمل آلاف المفقودين أو الضحايا الذين لم يتم توثيق أسمائهم، إضافة إلى الميليشيات المؤيدة للنظام والمعروفين باسم "الشبيحة".

تواصل القتال

في هذه الأثناء، واصل الطيران الحربي السوري غاراته الأربعاء على مناطق مختلفة من سورية، وذلك غداة مقتل 182 في مناطق متفرقة من البلاد، حسبما أعلن المرصد.

وقال المرصد إن الطائرات الحربية نفذت غارات في عدة مناطق من ريف دمشق. وأشارت لجان التنسيق المحلية المعارضة إلى أن القصف الجوي طال مدينة دوما في ريف العاصمة.

وسقطت قذائف على بلدة حرستا والمزارع المحيطة ببلدة رنكوس، معقل المعارضة في ريف العاصمة.

وأوردت شبكة شام أن انفجارات ضخمة هزت حي القابون في العاصمة وسط إطلاق نار كثيف.

وقال المرصد إن الطائرات واصلت قصف مدينة معرة النعمان الإستراتيجية وقريتي دير شرقي ومعر شمشة في إدلب، كما تدور اشتباكات بين عناصر الجيش الحر والجيش النظامي على طريق اللاذقية-إدلب في ريف جسر الشغور.

وشن الطيران الحربي غارات على بلدة الموحسن، معقل المقاتلين في دير الزور، كما قصفت المدفعية الثقيلة مواقع في أحياء الرشدية والشيخ ياسين في المدينة.
XS
SM
MD
LG