Accessibility links

الأسد يعيد تعيين نجاح العطار نائبا له في ظل غياب الشرع


نائبة الرئيس السوري نجاح العطار

نائبة الرئيس السوري نجاح العطار

أعاد الرئيس السوري بشار الأسد السبت تعيين نجاح العطار نائبا له، حسب وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا)، من دون التطرق إلى نائبه الأول فاروق الشرع الذي يغيب عن الساحة السياسية منذ أكثر من عام ونصف عام إثر تباينات مع الأسد.

وقالت الوكالة إن الأسد أصدر مرسوما يقضي بتعيين نجاح العطار نائبا لرئيس الجمهورية، وهو المنصب الذي تشغله منذ عام 2006.

وفوض المرسوم العطار، بمتابعة تنفيذ السياسة الثقافية في إطار توجيهات رئيس الجمهورية، علما أنها شغلت منصب وزيرة الثقافة بين العامين 1976 و2000 في عهد الرئيس الراحل حافظ الأسد.

والتعيين هو الأول الذي يصدره الأسد منذ إعادة انتخابه لولاية رئاسية جديدة من سبع سنوات في انتخابات اعتبرتها المعارضة والدول الغربية الداعمة لها "مهزلة"، كما يأتي بعد أيام من أدائه اليمين الدستورية الأربعاء الماضي.

غياب الشرع عن المشهد

ولم يأت المرسوم على ذكر النائب الأول لرئيس الجمهورية فاروق الشرع الذي عين نائبا أول لرئيس الجمهورية عام 2006، بعد أن تولى منصب وزير الخارجية لـ 22 عاما، أو يسمي بديلا عنه.

وطرح الشرع، أن يؤدي دور الوسيط في الأزمة الراهنة، إلا أنه ابتعد منذ الحين عن الأضواء، باستثناء مرات نادرة منها ترأسه في تموز/يوليو 2011 لقاء تشاوريا للحوار الوطني السوري.

وكان الشرع المسؤول الوحيد الذي أخرج إلى العلن تبايناته مع مقاربة الرئيس بشار الأسد للأزمة التي تعصف في البلاد منذ منتصف آذار/مارس 2011.

وقال في مقابلة مع صحيفة "الأخبار" اللبنانية في كانون الأول/ديسمبر 2012، إن الأسد "لا يخفي رغبته بحسم الأمور عسكريا حتى تحقيق النصر النهائي". مضيفا أنه "ليس في إمكان كل المعارضات حسم المعركة عسكريا، كما أن ما تقوم به قوات الأمن ووحدات الجيش لن يحقق حسما".

واستبعد الشرع من القيادة القطرية لحزب البعث في تموز/يوليو 2013.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG