Accessibility links

logo-print

مسلحو المعارضة يهاجمون مبنى الإذاعة في حلب


القصف يتواصل على المدن السورية

القصف يتواصل على المدن السورية


أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل مواطن في اللاذقية فجر اليوم اثر قصف تعرضت له بلدة سلمى في جبل الاكراد، شمال غرب البلاد وأوضح أن اشتباكات تدور أيضا في مدينة دير الزور شرقا بين القوات النظامية ومسلحي المعارضة، أسفرت عن مقتل ستة أشخاص.

وأوضح المرصد في بيان أن اشتباكات عنيفة تدور بين مسلحي المعارضة والقوات النظامية في أحياء الشعار وبستان الباشا والفرقان والصاخور وصلاح الدين في حلب، بعد أن انسحب مقاتلوا الجيش السوري الحر من محيط مبنى الاذاعة والتلفزيون، حيث تعرضت المنطقة لقصف من الطائرات.

من جهتها قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية إن مجموعات من المرتزقة الإرهابيين المدنيين هاجمت المركز الإذاعي والتلفزيوني في منطقة الإذاعة في حلب، لكن القوات النظامية تصدت لها وقالت إنه لا صحة لما يرد من أنباء بشان حلب على المحطات الوهابية على حد تعبيرها.

هذا في حين أعلن الجيش السوري الحرّ إنه قام بانسحاب تكتيكي من مبنى الاذاعة في حلب بعد تعرضه للقصف بالطائرات.

وأضاف بيان صدر عن اللجان أن صواريخ وقذائف عدة سقطت على بلدة الكرك الشرقي في المحافظة، وفي الضمير في ريف دمشق أشار البيان إلى تجدد القصف المدفعي من اللواء 81 في الرحيبة.

من جهتها أكدت وكالة الأنباء السورية الرسمية أن قوات الجيش الحكومي أجهزت على عدد من عناصر ما اسمتها المجموعات الإرهابية في حي التضامن في دمشق، وقالت إنها تمكنت من اعتقال كثيرين من هذه المجموعات، ومصادرة أسلحة متنوعة وذخائر وضبط مقرات كانت المجموعات تستخدمها لإدارة أنشطتها.

وقالت الوكالة إن الجهات المختصة تصدت لمجموعات إرهابية مجهزة باسلحة رشاشة على طريق حلب - الرَّقة، وفي حي الإنذارات وقرب منطقتي الخفسة والمزرعة في حلب، وأضافت أن القوات الحكومية قتلت عناصر هذه المجموعات، وأتلفت آلياتهم.
XS
SM
MD
LG