Accessibility links

انفجار يؤدي إلى انهيار جزء من سور قلعة حلب


قلعة حلب- أرشيف

قلعة حلب- أرشيف

أدى انفجار في محيط قلعة حلب المدرجة على لائحة يونيسكو للتراث العالمي، إلى انهيار جزء من السور الرئيسي للقلعة الأثرية فجر الأحد.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، أن الانهيار في السور حدث بسبب تفجير من وصفتها بأنها تنظيمات إرهابية، لنفق في المدينة القديمة بحلب. وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان تعرض السور والقلعة لأضرار كبيرة جراء الانفجار الذي وصفه بأنه عنيف.

ولم تتضح بعد هوية الجهة التي تقف وراء التفجير، لكن اشتباكات عنيفة تلته بين القوات النظامية والمسلحين الموالين لها من جهة، وفصائل المعارضة من جهة أخرى.

ويعود تاريخ بناء قلعة حلب إلى القرن الثالث عشر، وهي جزء من مدينة حلب القديمة التي تعد واحدا من ستة مواقع سورية مدرجة على لائحة التراث العالمي لعام 2013، أبرزها قلعة الحصن في حمص، وآثار مدينة تدمر في وسط البلاد، والأحياء القديمة في دمشق.

وتتمركز القوات النظامية في مواقع عدة في حلب القديمة وداخل القلعة التي تقع على تل يشرف على مدينة حلب، والتي تشهد معارك متواصلة منذ صيف 2012.

وليست هذه المرة الأولى التي يتم فيها تفجير أنفاق في مدينة حلب القديمة، وكان أكبرها تفجير فصائل المعارضة في أيار/مايو 2014، نفقا اسفل فندق كارلتون الأثري الذي كانت القوات النظامية تتخذه مقرا لها، ما تسبب بتدميره بالكامل ومقتل 14 عنصرا من قوات النظام على الاقل

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG