Accessibility links

المرصد: أنباء عن دخول الجيش السوري أسوار الكليات العسكرية بحلب


دبابات في الجيش السوري- أرشيف

دبابات في الجيش السوري- أرشيف

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن هناك معلومات عن تمكن قوات الجيش السوري من الدخول إلى أسوار الكليات العسكرية في حلب، لكن دون أن تثبت مواقعها هناك.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن في تصريح لـ"راديو سوا" إن المعلومات الواردة تفيد بأن قائد المدرسة الفنية قتل في الاشتباكات.

ومن شأن السيطرة على الكليات العسكرية هناك تغيير الأوضاع الميدانية، حسب عبد الرحمن.

وكانت وكالة الأنباء السورية قالت إن الجيش نفذ عمليات مكثفة على تجمعات ومحاور تحرك مسلحي (جيش الفتح) وتنظيم الدولة الإسلامية داعش في حلب، وإنه استهدف محيط الكليات العسكرية.

تحديث: 14:35 ت غ في 17 آب/أغسطس

لقي 12 شخصا، بينهم طفل، مصرعهم جراء قذائف أطلقتها فصائل معارضة على الأحياء الغربية في مدينة حلب شمال سورية الأربعاء.

وقال التلفزيون الرسمي السوري إن القذائف التي سقطت في حي صلاح الدين الخاضع لسيطرة القوات النظامية أدت أيضا إلى إصابة عدد من الأشخاص.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان بدوره مقتل "10 مدنيين بينهم طفلان" في قصف الفصائل للحي.

وقصفت الطائرات الحربية السورية بدورها الأربعاء أحياء عدة في الجهة الشرقية.

ويتزامن القصف المتبادل مع تواصل المعارك بين فصائل المعارضة والإسلامية من جهة والجيش النظامي السوري من جهة ثانية في جنوب غرب مدينة حلب.

وأوضح المرصد أن المعارك تتركز في محيط الكليات العسكرية ومنطقة الراموسة وسط "قصف مكثف ومتبادل بين الجانبين وضربات جوية على مناطق الاشتباك"، من دون أن تحقق القوات النظامية أي تقدم ملحوظ حتى الآن.

وتدور في جنوب غرب حلب منذ نحو أسبوعين معارك عنيفة يحشد فيها الطرفان آلاف المقاتلين، هي الأكثر عنفا منذ عام 2012.

وتمكنت فصائل المعارضة في السادس من الشهر الحالي من التقدم في جنوب غرب حلب، ما مكنها من قطع طريق إمداد رئيسي للقوات النظامية إلى الأحياء الغربية يمر عبر منطقة الراموسة.

ويسعى الجيش النظامي منذ ذلك الحين إلى استعادة المواقع التي خسرها وإعادة تطويق الأحياء الشرقية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG