Accessibility links

logo-print

الجيش النظامي ينفذ غارات جوية على أحياء دمشق


آثار القصف الجوي على أحد أحياء دمشق

آثار القصف الجوي على أحد أحياء دمشق

نفذ الطيران الحربي السوري السبت غارات جوية على أحياء في شرق وجنوب دمشق حيث تدور اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلي المعارضة السورية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيانات متلاحقة إن "الطيران الحربي نفذ عدة غارات جوية على مناطق في حي العسالي وأطراف حي القابون من جهة المتحلق الجنوبي صباح اليوم رافقتها اشتباكات بين مقاتلين من الكتائب والقوات النظامية في حيي العسالي وجورة الشريباتي".

كما وقعت اشتباكات في منطقة بورسعيد في حي القدم فجر السبت "إثر محاولة القوات النظامية اقتحام المنطقة"، بحسب المرصد الذي أشار إلى تعرض مناطق في حي جوبر وأطراف مخيم اليرموك للقصف من القوات النظامية بعد منتصف ليل الجمعة السبت.

وقال المرصد إن مقاتلي المعارضة استهدفوا بعبوات ناسفة وبقذائف هاون حواجز تابعة للقوات النظامية في مناطق نهر عيشة والمتحلق الجنوبي والميدان، بالإضافة إلى حاجز غندور في حي القدم.

ومن جانب آخرن نفذ الطيران الحربي والمروحي غارات عدة على مناطق في مدينتي عربين وزملكا شرق العاصمة، وأخرى على عسال الورد ومنطقة المعرة في القلمون شمال دمشق.

وقالت الهيئة العامة للثورة السورية في بريد الكتروني إن الغارات الجوية طالت أيضا مدن وبلدات الغوطة الشرقية في ريف دمشق، مشيرة إلى أن المضادات الأرضية تتصدى لطيران الميغ.

كما تجدد القصف صباح السبت على حي الخالدية والأحياء المحاصرة في مدينة حمص التي تتعرض لقصف عنيف ومتواصل لليوم الثامن على التوالي في محاولة لاقتحامها.

في محافظة حلب، أفاد المرصد السوري بتفجير رجل نفسه ليلا بسيارة مفخخة في بلدة معارة الارتيق في مبنى يضم عناصر من القوات النظامية مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.
XS
SM
MD
LG