Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن يجيز للقوافل الإنسانية عبور الحدود السورية دون موافقة الحكومة


مساعدات إنسانية للاجئين السوريين في الأردن-أرشيف

مساعدات إنسانية للاجئين السوريين في الأردن-أرشيف

أجاز مجلس الأمن الدولي بإجماع أعضائه الاثنين للقوافل الإنسانية المتوجهة إلى سورية بعبور الحدود الخارجية للبلاد من دون موافقة دمشق، ما سيسمح بإغاثة أكثر من مليون مدني في مناطق تسيطر عليها المعارضة.

وسيتم عبور الحدود عبر أربع نقاط، اثنتان منها في تركيا (باب السلام وباب
الهوا) وواحدة في العراق (اليعربية) وواحدة في الأردن (الرمثا). وسيخضع تحميل الشاحنات قبل أن تعبر الحدود لـ"آلية مراقبة" تحددها الأمم المتحدة وتستمر لستة أشهر "بهدف تأكيد الطابع الإنساني للشحنات"، مع الاكتفاء بإبلاغ السلطات السورية بالأمر.

وقالت سورية، من جانبها، إنها تعتبر إيصال مثل تلك المساعدات بمثابة شن هجوم عليها.

وتقول الأمم المتحدة إن نحو 10.9 مليون شخص في سورية يحتاجون للمساعدة منهم 4.7 مليون موجودون في مناطق يصعب الوصول إليها بينما هناك ثلاثة ملايين نزحوا جراء الصراع.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG