Accessibility links

عباس يطالب بتمكين اللاجئين في سورية من دخول الأراضي الفلسطينية


لاجئون فلسطينيون يفرون من سورية نحو الحدود اللبنانية

لاجئون فلسطينيون يفرون من سورية نحو الحدود اللبنانية

طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس الأربعاء الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بتمكين اللاجئين الفلسطينيين الذين يحاولون الهرب من القتال في سورية من دخول الأراضي الفلسطينية.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية وفا إن هذا الطلب يأتي "نتيجة ما تتعرض له المخيمات الفلسطينية من ويلات الصراع الدموي في سورية".

وقد جاءت مطالب عباس عقب تنفيذ الطيران الحربي السوري غارات جوية عدة على مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بعد ظهر الثلاثاء، وذلك بعد ساعات من سيطرة مقاتلين فلسطينيين وسوريين معارضين للنظام على أجزاء كبيرة من المخيم.

وكان مسلحو المعارضة السورية مدعومين من فلسطينيين من فصائل مناهضة للنظام السوري قد أحرزوا في وقت سابق تقدما واضحا على الأرض داخل مخيم اليرموك، بحسب ما ذكر المرصد السوري حقوق الإنسان وسكان من المخيم.

وترافق ذلك مع تواصل حركة النزوح الكثيف من المخيم إلى أحياء أخرى في دمشق وخارجها وإلى لبنان المجاور.

وقال مصدر عند الحدود اللبنانية الثلاثاء إن أكثر من ألف لاجئ فلسطيني يعيشون في سورية عبروا إلى لبنان في الساعات الأربع والعشرين المنصرمة بعد سيطرة مقاتلي المعارضة السورية على المخيم.

ووفقا لأرقام صادرة عن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) يوجد 486 ألف لاجئ فلسطيني يقيمون في تسعة مخيمات رسمية وثلاثة مخيمات غير رسمية في سورية.

وحاول الفلسطينيون عدم التدخل في النزاع الدائر في سورية بين نظام الرئيس بشار الأسد والمعارضة المسلحة وهو موقف أكد عليه عباس الأربعاء.

وقالت الوكالة الفلسطينية إن عباس "أكد على الموقف الفلسطيني من عدم التدخل في شؤون الدول العربية الداخلية".

يذكر أن عباس وحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة كان قد أدانا قصف مخيم اليرموك وطالبا بعدم إقحام الفلسطينيين في النزاع الدائر في سورية منذ 21 شهرا.
XS
SM
MD
LG