Accessibility links

مقتل قيادي في داعش بعملية لحزب الله في القلمون


مسلحون ينتمون إلى داعش

مسلحون ينتمون إلى داعش

قتل قيادي في تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في عملية نفذها حزب الله اللبناني في منطقة القلمون السورية قرب الحدود مع لبنان، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الثلاثاء.

وقال المرصد إن القيادي في داعش أبو عبد الله العراقي، قتل في تفجير عبوة زرعها عناصر حزب الله، وانفجرت أثناء مرور سيارته في منطقة القلمون، مشيرا إلى أن العراقي كان قياديا في تنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة وأشرف على تجهيز انتحاريين نفذوا تفجيرات في مناطق خاضعة لنفوذ الحرب اللبناني.

وأدى التفجير إلى مقتل ثلاثة من آخرين من عناصر داعش، حسب المرصد.

ونقلت قناة المنار التلفزيونية التابعة للحزب الذي يشارك في المعارك إلى جانب القوات النظامية السورية، عن مصادر ميدانية نبأ مقتل العراقي في جرود القلمون.

وأضافت أن الأخير أشرف على هجمات نفذت في الأراضي اللبنانية.

وفي شأن متصل، لقي 12 من عناصر داعش مصرعهم خلال قصف للطيران الحربي استهدف عدة مناطق في محافظة الرقة، واشتباكات مع القوات النظامية في محيط مطار الطبقة العسكري، آخر معاقل النظام في الرقة.

وأفاد المرصد السوري، بأن قوات النظام والمسلحين الموالين لها أحرزوا تقدما في محيط مطار الطبقة العسكري الذي يشهد اشتباكات متواصلة منذ عدة أيام، تخللها قصف جوي عنيف من قبل القوات السورية.

حظر أميركي

وفي شأن سوري آخر، منعت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية شركات الطيران الأميركية من التحليق فوق سورية، قائلة إن الصراع المستمر في البلد الذي تعصف به حرب أهلية يشكل "تهديدا خطيرا محتملا".

وقالت الإدارة إن هذه الخطوة اتخذت بعد إجراء "تحديث لتقييم المخاطر" وفي ضوء قلة عدد شركات الطيران الراغبة في العمل في المجال الجوي السوري.

وكانت إدارة الطيران الاتحادية قد أصدرت في السابق إخطارا نصحت فيه جميع شركات الطيران الأميركية بتفادي الطيران فوق سورية. ويلزم القرار الجديد شركات الطيران بالاتصال بالإدارة قبل العمل في المجال الجوي السوري.


المصدر: المرصد السوري لحقوق الإنسان/ وكالات

XS
SM
MD
LG