Accessibility links

logo-print

سويديون يتضامنون مع المسلمين بعد هجوم على مسجد


تصاعد الدخان بعد الهجوم على مسجد في اسكيلستونا بالسويد

تصاعد الدخان بعد الهجوم على مسجد في اسكيلستونا بالسويد

أعلن سويديون تضامنهم مع مسلمين بعد حريق متعمد تسبب في تخريب مسجد مدينة إسكيلستونا في وسط البلاد الجمعة أثناء وجود نحو 70 شخصا بداخله.

وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن الحريق نتج نتيجة إلقاء عبوة ناسفة في المسجد، ما أدى إلى إصابة خمسة أشخاص لا يزال اثنان منهم في المستشفى.

وتجمع المئات من أبناء البلدة أمام المسجد تعبيرا عن تضامنهم مع المسلمين.

ودعت جمعية "معا من أجل إسكيلستونا" عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إلى الصاق قلوب قرب المسجد.

وفتحت السلطات تحقيق في الحادث لكن لم يتم استجواب أو توقيف أي مشتبه به.

وقالت المتحدثة باسم جهاز الاستخبارات المشارك في التحقيق سيربنا فرانزن "إنها جريمة خطرة. ولكن حتى الآن ليست هناك فرضية غالبة".

وندد رئيس وزراء السويد ستيفان لوفن بالـ"عنف البغيض". وقال "لن نتساهل مع مثل هذه الجرائم. الراغبون في ممارسة شعائرهم ينبغي أن يكون لهم الحق في ذلك".

والسويد بلد معروف بتسامحه مع الأقليات، ولكن تنامت قوة اليمين المتطرف في الفترة الأخيرة.

وأصبح هذا اليمين ثالث قوة في البرلمان عبر حزب "ديموقراطيو السويد".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG