Accessibility links

سوازيلاند تحظر ارتداء التنانير القصيرة "لأنها تسهل الاغتصاب"


نساء يتظاهرن للمطالبة بارتداء التنانير القصيرة

نساء يتظاهرن للمطالبة بارتداء التنانير القصيرة

أعلنت شرطة سوازيلاند أنها ستعمل بحزم على تطبيق قانون حظر ارتداء التنانير القصيرة جدا والسراويل المنخفضة الخصر، لأنها تسهل عمليات الاغتصاب، في بلد ترقص مئات النساء فيه عاريات الصدور كل سنة أمام الملك.

وستعيد الشرطة تطبيق هذا القانون الذي يعود إلى عام 1889 أثناء الحقبة الاستعمارية ويحظر ارتداء الملابس غير المحتشمة، ويعاقب المخالفين بعقوبة تصل إلى السجن لمدة ستة أشهر، وفقا لما نقله موقع اندبندنت أونلاين نيوز.

وقالت متحدثة باسم الشرطة "الاغتصاب يصبح أسهل، إذ يسهل نزع قطعة القماش الصغيرة التي ترتديها النساء"، موضحة أن المخالفات سيتعرضن للتوقيف.

وأضافت المتحدثة أن النساء اللواتي يرتدين هذا النوع من الملابس يعتبرن مسؤولات عن الاعتداءات الجنسية التي يتعرضن لها.

يشار إلى أن الحظر لا يشمل الملابس التقليدية التي ترتديها الشابات في الاحتفالات السنوية التي تقام في سبتمبر/أيلول من كل عام وترقص خلالها الفتيات اللواتي يفترض أن يكن عذراوات، عاريات الصدور أمام ملك البلاد مسواتي الثالث ليختار منهن زوجة له.
XS
SM
MD
LG