Accessibility links

logo-print

مقتل 11 وإصابة العشرات في تفجيرين انتحاريين جنوب الصومال


آثار الدمار نتيجة انفجار في الصومال-أرشيف

آثار الدمار نتيجة انفجار في الصومال-أرشيف

قتل 11 شخصا في الصومال الجمعة وأصيب أكثر من 25 آخرين بجروح في تفجيرين انتحاريين وقعا في مدينة بَيداوه جنوب غربي البلاد.

وقالت مصادر في المدينة إن من بين القتلى سياسيين وصحافيين. وأوضح الاتحاد الوطني للصحافيين الصوماليين أن صحافيين اثنين قتلا وأصيب ثلاثة آخرون في الهجوم.

ويأتي التفجير غداة استلام الحاكم الفدرالي الجديد مهامه في بيداوه التي تبعد مسافة 250 كيلومترا شمال غرب مقديشو.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن العملية لكن حركة الشباب المتحالفة مع القاعدة نفذت هجمات في هذه المدينة.

وقد ضاعفت حركة الشباب هجماتها في الأشهر الأخيرة ضد ممثلي الحكومة أو قوات الأمن في رغبة واضحة منها لنفي إصابتها بالوهن رغم خسارتها معاقلها في جنوب الصومال ووسطه.

والخميس أصيب نائب بجروح وقتل نائب سابق في مقديشو. كما لقي أربعة من عناصر الأمم المتحدة مصرعهم عندما فجر انتحاري نفسه بقافلة تابعة لهم الأربعاء.

كما شن الإسلاميون هجمات دامية في كينيا المجاورة أوقع آخرها 36 قتيلا في مدينة حدودية مع الصومال.

المزيد في تقرير ليبان عبده مراسل "راديو سوا" في مقديشو:

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG