Accessibility links

مقتل 22 شخصا في هجومين انتحاريين بأفغانستان


موقع الهجوم الذي استهدف حافلة العمال الأجانب

موقع الهجوم الذي استهدف حافلة العمال الأجانب

لقي 22 شخصا على الأقل مصرعهم في تفجيرين انتحاريين في أفغانستان الاثنين استهدف أحدهما حافلة صغيرة كانت تقل حراس أمن أجانب، في حين استهدف الثاني سوقا.

وقتل ثمانية أشخاص على الأقل وأصيب 18 آخرون بجروح في انفجار دراجة نارية ملغومة في ولاية بدخشان الأفغانية.

وقال المتحدث باسم حاكم المنطقة ناويد فروتان إن الهجوم استهدف سوقا في مدينة كشم، مشيرا إلى أن جميع الضحايا من المدنيين.

وأكد الحاكم عبد السلام بايمان من جانبه أن الأمر يتعلق بهجوم بدراجة نارية ملغومة، مشيرا إلى سقوط 10 قتلى و30 جريحا. وأضاف أن الجرحى وبعضهم حالته حرجة نقلوا إلى المستشفى.

مقتل 14 شخصا

وفي هجوم سابق، لقي 14 شخصا على الأقل مصرعهم في تفجير انتحاري استهدف صباح الاثنين حافلة صغيرة كانت تقل حراس أمن أجانبا على الطريق المؤدية إلى مدينة جلال أباد في شرق أفغانستان.

وقال مسؤول أمني إن الحراس كانوا يعملون في مجمع سكني أجنبي.

وأفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية بأن الحافلة كانت تقل حراسا نيباليين، علما بأن السفارة الأميركية تستخدم عددا كبيرا من أبناء تلك الجنسية في طاقمها الأمني.

وأفادت الوكالة بأن أكثر من 20 سيارة إسعاف هرعت إلى المكان.

ويعتبر هذا أول اعتداء إرهابي تشهده البلاد منذ بدء شهر رمضان.

وكان 64 شخصا قد لقوا مصرعهم في هجوم بشاحنة ملغومة استهدف العاصمة كابل في 19 نيسان/ أبريل الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG