Accessibility links

logo-print

إقبال من المصريين على شراء شهادات قناة السويس الجديدة


من حفل افتتاح أعمال حفر قناة السويس الجديدة

من حفل افتتاح أعمال حفر قناة السويس الجديدة

قال محافظ البنك المركزي المصري هشام رامز إن حصيلة بيع شهادات استثمار قناة السويس الجديدة بلغت حوالي 39 مليار و500 مليون جنيه خلال الأسبوع الأول من طرح الشهادات التي تلقى إقبالا كبيرا من المصريين على شرائها.

وتسعى مصر لجمع 60 مليار جنيه من شهادات القناة لمواصلة أعمال الحفر والطرق والأنفاق بالمشروع.

وأعلن رامز في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط أنه بمجرد الوصول بحصيلة الشهادات إلى 60 مليار جنيه سيتم التوقف عن إصدارها.

وأعرب عن اعتقاده بإمكانية الوصول إلى الرقم المستهدف الأسبوع المقبل خاصة وأن هناك إقبالا كبيرا متوقعا من جانب المصريين في الخارج، كما قال.

وفي تصريحات لوكالة رويترز، قال المسؤول المصري إن نسبة الأفراد من الشراء بلغت 90 في المئة والمؤسسات المصرية 10 في المئة.

وأضاف أن "شهادات استثمار قناة السويس هي أكبر حجم عمليات مصرفية في فترة قصيرة في تاريخ الجهاز المصرفي ويؤكد على مدى قوته".

والبنوك المصدرة للشهادات هي البنك الأهلي المصري وبنك مصر وبنك القاهرة وبنك قناة السويس وستكون مدة الشهادات خمس سنوات وبفائدة سنوية 12 في المئة تصرف كل ثلاثة أشهر للفئات التي تبدأ من ألف جنيه للشهادة الواحدة.

وأعلنت مصر في آب/أغسطس شق "قناة السويس الجديدة" إلي جانب القناة الحالية التي بنيت قبل 145 عاما.

ويستهدف المشروع تعزيز التجارة وتنمية 76 ألف كيلومتر مربع حول القناة لإقامة منطقة صناعية ومركز عالمي للإمداد والتموين لجذب مزيد من السفن وزيادة الدخل.

ويتطلع المسؤولون في مصر إلى أن ترفع القناة الجديدة الإيرادات السنوية للقناة إلى 13 مليار دولار بحلول 2023 من خمسة مليارات حاليا.

وهذه كلمة السيسي خلال حفل إطلاق المشروع، كما بثها التلفزيون المصري:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG