Accessibility links

logo-print

جوبا تنفي دعم المتمردين والخرطوم تلوح بوقف تدفق النفط


عامل في منشأة لإنتاج النفط في جنوب السودان، أرشيف

عامل في منشأة لإنتاج النفط في جنوب السودان، أرشيف

أكدت دولة جنوب السودان الثلاثاء التزامها باتفاقيات السلام الموقعة مع السودان، نافية في الوقت ذاته دعمها للمتمردين الذين يحاربون الخرطوم.

وقال وزير الإعلام في جنوب السودان برنابا ماريال بنجامين لوكالة الصحافة الفرنسية "لقد اتفقنا (مع الشمال) على أن هناك أجواء جديدة من الحوار، لا نريد العودة إلى المربع الأول"، منتقدا تهديد الرئيس السوداني عمر البشير بوقف تدفق نفط الجنوب عبر الأراضي السودانية إثر اتهامه جوبا بدعم المتمردين.

وتابع بنجامين أن النفط، الذي يعد موردا رئيسيا للاقتصاد الفقير في كلا الدولتين، "لمصلحة دولتين إذا أغلقوه حرموا شعب السودان وجنوب السودان من مصدر يهدف إلى تعزيز اقتصادي الدولتين".

وأضاف بنجامين "نحن لا نقدم الدعم للحركة الشعبية-شمال السودان حقيقة، ولن ندعم هذا الأمر لأنه ليس في مصلحة الدولتين".

وتتهم الخرطوم جوبا بدعم متمردي الحركة الشعبية-شمال السودان في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق المتاخمتين للجنوب، وذلك منذ عام 2011، علما بأن هذه الحركة حليف سابق للجنوب في الحرب الأهلية في السودان التي استمرت بين عامي 1983 و2005.

ومن شأن تهديدات البشير أن تؤثر على سلسلة من الاتفاقيات الرئيسية الموقعة بين الخرطوم وجوبا لتطبيع العلاقات بين العدوين السابقين اللذين خاضا الحرب الأهلية.

تهديد بإغلاق أنبوب النفط

وكان البشير قد هدد في كلمة ألقاها الاثنين في مقر قيادة أركان الجيش السوداني خلال احتفال باستعادة مدينة أبو كرشولا من المتمردين في جنوب كردفان، بأنه سيغلق أنبوب النفط الذي ينقل النفط من جنوب السودان إلى مرافئ السودان على ساحل البحر الأحمر إذا استمرت جوبا في دعم المتمردين.

يذكر أن جنوب السودان استأنف إنتاج النفط في أبريل/نيسان الماضي بعد إيقاف استمر أكثر من عام إثر خلافات حادة مع الخرطوم.

وتؤكد كل من جوبا والحركة الشعبية-شمال السودان أن المتمردين لا ينشطون في جنوب السودان ولا يحظون بدعمها رغم اتهامات السودان المتكررة.

وانفصل جنوب السودان عن السودان في يوليو/تموز2011 بعد استفتاء جاءت نتيجته حاسمة لصالح الاستقلال بموجب اتفاق سلام أنهى الحرب الأهلية.

وحصلت الدولة الجديدة على نحو 75 في المئة من 470 ألف برميل نفط خام يتم إنتاجها يوميا في الدولة الموحدة سابقا، لكن جميع المصافي وأنابيب التصدير موجودة في السودان.
XS
SM
MD
LG