Accessibility links

logo-print

العلاقات الثنائية والملفات الإقليمية في لقاء السيسي والبشير


الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مستقبلا نظيره السوداني عمر البشير

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مستقبلا نظيره السوداني عمر البشير

عقد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره السوداني عمر البشير لقاء في القاهرة تناول العلاقات الثنائية، خاصة ما يتعلق بتعزيز الروابط الاقتصادية وتعزيز التبادل التجاري، وذلك بحسب ما صرح به المتحدث باسم الرئاسة المصرية علاء يوسف.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن المتحدث القول إن السيسي أشار للبشير إلى المسؤولية التي تقع على عاتق حكومتي البلدين لتحقيق آمال شعبيهما وتحسين أوضاعهما على كافة المستويات، ولاسيما المستويين الاقتصادي والتنموي.

من جانبه، أكد الرئيس السوداني على "قوة ومتانة العلاقات بين البلدين وجذورها التاريخية"، مشيدا بمواقف مصر إزاء السودان، لا سيما دورها في رفع العقوبات عن الخرطوم.

وبحسب المتحدث، دعا البشير إلى أهمية رفع مستوى اللجنة المشتركة بين البلدين إلى المستوى الرئاسي، بحيث تعقد اجتماعاتها بالتناوب بين البلدين بما يضمن دورية انعقادها ونجاحها في تحقيق النتائج المرجوة منها.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية (سونا) عن سفير السودان بمصر عبد المحمود عبد الحليم القول إن لجنة التعاون المشتركة السودانية المصرية ستعقد اجتماعا قريبا بشكلها الجديد برئاسة الرئيسين.

وقال السفير السوداني إن البشير والسيسي وجها الوزراء على العمل "فورا دون إبطاء لبحث الملفات العالقة وبحث السبل الكفيلة بتطوير العلاقات وتعزيز الهياكل الخاصة باللجان المشتركة".

وتمت الإشارة في اللقاء إلى أن مصر تحتل المرتبة الرابعة على قائمة الدول المستثمرة في السودان، وأن تنفيذ عدد من المشروعات الاستثمارية المقترحة، سينقل مصر إلى المرتبة الثانية في تلك القائمة.

وأشار المتحدث المصري إلى أن السيسي أكد على "دعم مصر للخيارات الحرة للشعب الليبي، والمؤسسات الشرعية الليبية، وفي مقدمتها الجيش الوطني".

واتفقا الجانبان على أهمية التوصل إلى وجود "أفق سياسي لتسوية الأزمة في ليبيا وفي سورية، بما يضمن تحقيق الاستقرار السياسي والاستتباب الأمني، ويصون الحقوق المشروعة للشعبين".

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط

XS
SM
MD
LG