Accessibility links

دراسة: بعث الرسائل الهاتفية النصية أثناء المشي يخل بالتوازن


مخاطر إرسال الرسائل النصية عبر الهاتف أثناء المشي

مخاطر إرسال الرسائل النصية عبر الهاتف أثناء المشي

أظهرت دراسة أسترالية نشرت في الولايات المتحدة، أن إرسال رسائل نصية على الهاتف أثناء المشي يؤدي إلى اختلال توازن الجسم.
وقال سيوبهان شابرون الباحث في جامعة كوينزلاند في أستراليا والمشرف على هذه الدراسة ، إن المعلومات قليلة حول التأثيرات الفيسيولوجية لإرسال الرسائل النصية الواسعة الانتشار.
واستندت هذه الدراسة على اختبارات أجريت على 26 شخصا، فكانوا يمشون على خط مستقيم لمسافة 8 أمتار، مقسمين على 3 فئات، واحدة لا تفعل شيئا أثناء المشي، والثانية تقرأ رسائل نصية، والثالثة ترسل رسائل نصية.
وصورت حركات المشاركين في الدراسة، وجرى تحليلها بالأبعاد الثلاثية.
وتبين أن المشاركين الذين كانوا يرسلون رسائل أصبحت حركة مشيهم أبطأ، وينحرفون عن مسارهم، أكثر من الذين يقرأون رسالة أو لا يفعلون شيئاً.
وسبب ذلك أن حركة اليدين والرأس تتم بالتنسيق مع الجذع لتثبيت توازن اليد الممسكة بالهاتف، كما أن حركة الرأس المتواصلة بين النظر إلى الهاتف والنظر إلى الطريق تؤثر على توازن الجسم أثناء المشي، ويؤدي ذلك إلى إمكانية اصطدام المشاة ببعضهم البعض أو تعرضهم لحوادث خطيرة.


المصدر: الفرنسية
XS
SM
MD
LG