Accessibility links

قوات الشرطة العراقية تعزز تواجدها بالأنبار لحماية المعتصمين


عناصر مسلحة من عشائر الأنبار

عناصر مسلحة من عشائر الأنبار

اتخذت شرطة محافظة الأنبار الجمعة إجراءات أمنية مشددة لحماية ساحتي الاعتصام في الأنبار.

وقال مصدر في الشرطة لوسائل إعلام عراقية إن الهدف من تلك الإجراءات هو حماية المصلين والمعتصمين من أية محاولة دخول للعناصر الخارجة عن القانون تهدف إلى "إثارة مشاكل أو نزاعات مع المعتصمين والمصلين داخل ساحتي الاعتصام في الأنبار".

وأضاف أن الإجراءات الأمنية التي اتخذت هي انتشار أفراد الشرطة بالقرب من ساحتي الاعتصام في الأنبار، وزيادة نقاط التفتيش للمتوجهين إلى ساحتي الاعتصام ومراقبة الطرق والممرات المؤدية إلى الساحتين.

وكان عضو مجلس "إنقاذ الأنبار" الشيخ محمد الهايس قد أمهل المعتصمين في الرمادي وباقي مدن المحافظة 48 ساعة لتسليم المتهمين بقتل جنود عراقيين، مهددا باقتحامها.

وقال الهايس في مؤتمر صحافي عقده الخميس، إن عناصر قوات الصحوة ستقتحم ساحات الاعتصام في حال عدم تسليم المطلوبين، وأضاف أن هناك "جهات خارجية تحاول أن تستغل المتظاهرين في الأنبار من أجل مصالح شخصية لتخلق الفوضى والفتنة في البلاد".
XS
SM
MD
LG