Accessibility links

logo-print

بالفيديو.. الحرب بعيون أطفال العراق وسورية


الطفلة السورية ساجا فقدت ساقها بسبب النزاع

الطفلة السورية ساجا فقدت ساقها بسبب النزاع

بعضهن مصابات بأمراض مزمنة، وأخريات فقدن أطرافا بسبب الحرب وحملن إلى الأبد عاهات مستديمة.

تشارك معنا هؤلاء الطفلات، اللواتي اغتصبت النزاعات المسلحة طفولتهن، قصصا عن يوميات اللجوء والبحث عن مكان آمن لا يوقظهن فيه صوت السلاح.

وتروي الطفلة العراقية نور بكثير من الحسرة والدموع معاناتها هي وأختها مع مرض السكري، بينما يحتاج أخوها لإجراء عملية للغدد اللمفاوية، لكن الأسرة النازحة لا تستطيع تغطية تكاليف العملية.

شاهد فيديو الطفلة نور تروي قصتها:

أما الطفلة السورية ساجا، ذات الأعوام الـ 12، فتتذكر بابتسامة "كيف كانت الحياة حلوة قبل الحرب"، لكنها الآن تعيش معاناة النزوح بعد أن فقدت إحدى ساقيها في حلب.

ورغم معاناتها، لا تزال الطفلة تتمسك بحلمها بأن تصبح مدربة رياضية وتعشق كرة القدم التي تلعبها برجل واحدة.

تابع قصة ساجا في هذا الفيديو:

وبعد سنة وثلاثة أشهر في أحد مخيمات النزوح بالعراق، تروي الطفلة العراقية ميرنا كيف فرت عائلتها خوفا من قصف تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

تحلم ميرنا اليوم بأن تصبح محامية ومعلمة، وتؤكد على حق الأطفال في التعليم.

ميرنا تروي قصتها في هذا الفيديو:

في المقابل، فإن كل حلم الطفلة السورية مايا بعد الدراسة هو تناول الكثير من الحلوى، تقول: "أتمنى أن يكون كل شي حلوى، حتى كراسي المدرسة أريدها أن تكون حلوى".

تابع قصة مايا في هذا الفيديو:

المصدر: موقع "الحرة"

XS
SM
MD
LG