Accessibility links

واشنطن: تقسيم العراق ليس سياستنا


رئيس هيئة الأركان في الجيش الأميركي الجنرال ريموند أودييرنو

رئيس هيئة الأركان في الجيش الأميركي الجنرال ريموند أودييرنو

أكدت الولايات المتحدة الخميس دعم وحدة العراق وسيادته على أراضيه وأن ضرورة حفظ وحدته ثابت لا يتزحزح.

وفي معرض الرد على سؤال عن تصريحات رئيس هيئة الأركان للجيش الأميركي الجنرال ريموند أودييرنو والتي ذكر فيها أن تقسيم العراق قد يكون الحل الوحيد للمشاكل التي يعانيها حاليا، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي "بالتأكيد تلك ليست سياستنا ولا وجهة نظرنا وليست رؤيتنا لمستقبل العراق الذي نتطلع إليه. نحن نواصل دعم الحكومة العراقية في بغداد التي يقودها رئيس الوزراء العبادي ونحاول مساعدته وهو يجابه تحديات حقيقية في بلده، ونحن ندعم حكومة ذات سيادة في العراق وهي الحكومة الوحيدة التي ندعمها".

ووصف كيربي تصريحات أودييرنو بأنها "آراء شخصية".

وكان الجنرال ريموند أودييرنو، قد صرح الأربعاء بأن تحقيق المصالحة بين الشيعة والسنة في العراق يزداد صعوبة، ورأى أن مستقبل العراق لن يكون كما هو عليه الآن.

بغداد: تصريحات أودييرنو غير مسؤولة

من جانب آخر، قال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الخميس إن التعليقات المنسوبة للجنرال الأميركي أودييرنو بشأن احتمال تقسيم البلاد هي تصريحات "غير مسؤولة وتنم عن جهل بالوضع في العراق".

وقال أوديرنو إن التقسيم "يمكن أن يحدث" لكن الأمر متروك للسياسيين والدبلوماسيين أن يقرروا ذلك.

وقال أودييرنو الذي أمضى معظم العقدين الماضيين في التعامل مع الصراع في العراق "قد يكون هذا هو الحل الوحيد لكني لست مستعدا لأن أقول ذلك حتى الآن".

وأذكت سيطرة تنظيم داعش على شمال وغرب العراق في العام المنصرم التكهنات بشأن تقسيم البلاد إلى مناطق للسنة وأخرى للشيعة وغيرها للأكراد.

وتولى العبادي رئاسة الوزراء قبل عام وهو شيعي معتدل سعى للمصالحة بين الشيعة والسنة لكنه يواجه صعوبات لحشد تأييد سياسي واسع للتغيير.

وقال مكتبه الإعلامي إنه مندهش من التصريحات المنسوبة لأودييرنو.

وطرح العبادي مجموعة إصلاحات شاملة هذا الأسبوع تهدف إلى إنهاء نظام توزيع المناصب الحكومية على أسس عرقية وطائفية.

لكن اعتماد حكومته على الفصائل الشيعية والمتطوعين المسلحين بدلا من الاعتماد على الجيش الوطني كقوة عسكرية موحدة عمق انعدام الثقة الطائفي ولم ينجح في إحراز تقدم يذكر في مواجهة المتشددين.

وخلال مؤتمره الصحافي الأخير في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) قال أودييرنو إن المعركة ضد تنظيم داعش في حالة جمود وإن على الجيش أن يدرس نشر قوات لدعم القوات العراقية إذا لم يرصد تقدما في الأشهر القادمة.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG