Accessibility links

أغلب المنتجات الرياضية لتحسين الأداء لا تستند على دراسة علمية


أغلب المنتجات الرياضية لا تحسن الأداء

أغلب المنتجات الرياضية لا تحسن الأداء

أظهرت دراسة حديثة أن العديد من المنتجات الرياضية لا تساعد على تحسين أو تطوير أداء الفرد خلال ممارسة الرياضية كما تدعيه شركات التصنيع والتسويق.

وذكرت مجلة تايم الأميركية، أن أغلب المنتجات الرياضية التي تقول إنها قادرة على تحسين الأداء الرياضي للفرد أثبتت فشلها عندما تم فحصها وإخضاعها لعدد من البحوث التي جاءت معظم نتائجها سلبية.

وأشارت الدراسة إلى أن الباحثين وضعوا أكثر المنتجات الرياضية شهرة وتداولا والتي تتصدر قائمة المنتجات الأكثر إقبالا سواء في الولايات المتحدة الأميركية أو المملكة المتحدة، لتكون النتائج حول فاعليتها بتحفيز الأداء الرياضي سلبية ولا تمت بصلة إلى ما تم ذكره على الملصقات والحملات الدعائية من الفوائد والقدرة التحفيزية الكبيرة التي تتمتع بها هذه المنتجات.

وأوضح القائمون على الدراسة أن ما تدعيه العديد من شركات المنتجات الرياضية حول كيفية قدرة منتجاتها على تحفيز أداء الفرد بشكل عام لا تستند على دراسات علمية أثبتت جدواها، بل تستعين العديد من الشركات في الحملات الإعلانية لمنتجاتها بأبطال وشخصيات رياضية معروفة في عمليات تسويق هذه المنتجات.

وحسب الدراسة فإن منتجات تحفيز الأداء الرياضي التي تم فحصها وإخضاعها للبحوث تتنوع بين المكملات الغذائية التي يتم تناولها من خلال الفم والأحذية والملابس الرياضية بالإضافة إلى الإكسسوارات الرياضية المحفزة مثل ربطة المعصم وغيرها.
XS
SM
MD
LG