Accessibility links

logo-print

اسبانيا تعلن تأييدها للطلب الفلسطيني في الأمم المتحدة


وزير الخارجية الاسباني خوسيه مانويل غارسيا مارغالو

وزير الخارجية الاسباني خوسيه مانويل غارسيا مارغالو


أعلنت الحكومة الاسبانية الأربعاء أنها ستصوت لصالح مشروع قرار منح فلسطين صفة "دولة مراقبة غير عضو" في الأمم المتحدة المقرر إجراؤه الخميس.

وعن سبب تأييد اسبانيا للقرار الفلسطيني، قال وزير الخارجية الاسباني خوسيه مانويل غارسيا مارغالو أمام النواب إن "اسبانيا ستصوت غدا لصالح الطلب الفلسطيني، بما ينسجم مع تاريخنا ولأننا نعتقد أنه الحل الأنسب لتقريبنا من السلام".

وأضاف الوزير الاسباني أن "حكومتنا كانت تفضل ألا نضطر إلى الذهاب إلى هذا التصويت، لأن هذا كان ليعني حصول تقدم في مفاوضات السلام"، مبديا أسفه لأن "المجتمع الدولي لم يستطع منح السلطة الفلسطينية حلا بديلا" عن هذا التصويت.

كما أشار غارسيا مارغالو إلى أن اسبانيا "كانت تفضل لو توحد الاتحاد الأوروبي في التصويت"، مضيفا "حتى اللحظة الأخيرة بذلنا جهودا للتوصل إلى إجماع بين الدول ال27 الأعضاء (...) هذا الأمر لم يكن ممكنا واضطررنا إلى اعتماد موقف أحادي".

وكان رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي قال الثلاثاء إن الحكومة ستنتظر تقديم القرار بشكل رسمي لتعلن قرارا رسميا بالتأييد أو الرفض.

لكنه ذكر أيضا بالموقف الاسباني قائلا "عبرنا دوما عن التزامنا لصالح حل يقوم على دولتين وسنواصل بذل ما في وسعنا للتوصل إليه".

وأضاف راخوي "نريد حلا تفاوضيا، عادلا، شاملا ودائما، ودولتين تتعايشان بسلام وامن وازدهار".

وسيجري التصويت مساء يوم غد الخميس المصادف للاحتفال باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني وبمناسبة الذكرى السنوية ال65 للتصويت على قرار تقسيم فلسطين.
XS
SM
MD
LG