Accessibility links

تسرب لغاز الأمونيا يهدد مهمة محطة الفضاء الدولية


محطة الفضاء الدولية

محطة الفضاء الدولية

يهدد تسرب لغاز الأمونيا وصف بأنه "خطير جدا" محطة الفضاء الدولية التي يقيم فيها ستة من رواد الفضاء على ارتفاع 400 كيلومتر عن سطح الأرض.

ولم يتم تحديد أسباب التسرب أو مصدره، لكن خبراء فضاء من الولايات المتحدة يعكفون على دراسة طرق معالجة التسرب.

وقال المسؤول عن الجزء الروسي من محطة الفضاء الدولية فلاديمير سولوفييف إن خبراء أميركيين وروس يدرسون إمكانية إخراج الرواد من المحطة إلى الفضاء لتحديد مصدر التسرب، لكن أي قرار لم يتخذ حتى الآن.

وكانت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) أعلنت قبل ذلك أن الفريق المقيم على متن محطة الفضاء الدولية سجل تسربا لغاز الأمونيا من أحد أنظمة التبريد، مشيرة إلى أن التسرب لا يشكل خطرا على الرواد.

إلا أن فريق المحطة عاد وأبلغ مركز التحكم في هيوستن في تكساس عن وجود "فقاعات بيضاء صغيرة تحوم حول المحطة".

وأرسل الرواد صورا تؤكد وجود تسرب من أحد أنظمة التبريد التي سبق أن تعرضت لعطل في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

ويمكن لصاحب العين الثاقبة رؤية فقاعات بيضاء تحوم قرب المحطة فيها هذا الفيديو لناسا:

XS
SM
MD
LG