Accessibility links

logo-print

سلطات جنوب السودان تتهم المتمردين بخرق وقف إطلاق النار


جنود من جيش التحرير الشعبي في جنوب السودان

جنود من جيش التحرير الشعبي في جنوب السودان

اتهمت حكومة جنوب السودان السبت المتمردين بانتهاك اتفاق وقف اطلاق النار، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على دخوله حيز التنفيذ.
وقال وزير الإعلام في حكومة جنوب السودان مايكل ماكوي للصحافيين "هذا الصباح (السبت)، أبلغت أن قوات المتمردين واصلت مهاجمة قواتنا"، مؤكدا ان "من واجب قواتنا الدفاع عن نفسها".
وجاءت تصريحاته لدى عودته من اثيوبيا التي استضافت مفاوضات التوصل لوقف اطلاق النار.
غير أن ماكوي أكد أيضا أن الحكومة لا تزال ملتزمة العمل على نجاح وقف إطلاق النار، داعيا الدول الإقليمية التي ساعدت في التوصل للإتفاق إلى ضمان تطبيقه الآن.
واتفاق وقف إطلاق النار الهادف إلى إنهاء خمسة أسابيع من النزاع الدامي الذي قتل فيه الآلاف، دخل حيز التنفيذ الجمعة.
وتعهد الطرفان احترام الاتفاق لكن كلا منهما شكك في قدرة الاخر على السيطرة بالكامل على القوات على الأرض.
وقال ماكوي "الأمر ليس مستغربا، فهؤلاء متمردون غير منضبطين، ليس لديهم قوات نظامية ولا قيادة مركزية".
وعن المفاوضات قال "الوقت لم يذهب سدى" مضيفا "سنبذل أقصى جهدنا لضمان مراقبة وقف الأعمال الحربية بشكل جيد".
ولم يقدم الوزير تفاصيل عن حجم المعارك أو مكان وقوع الاشتباكات.
المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG