Accessibility links

تقرير أممي: جنوب السودان يعاني مجاعة لكنه يشتري أسلحة


توزيع مساعدات غذائية في جنوب السودان

ذكر تقرير للأمم المتحدة أن حكومة جنوب السودان تنفق قسما ضخما من عائداتها من النفط على شراء أسلحة، في وقت تواجه البلاد مجاعة تسببت فيها عمليات عسكرية أطلقها الجيش في جوبا.

ودعا التقرير الذي اطلعت عليه وكالة الصحافة الفرنسية، إلى فرض حظر أسلحة على جنوب السودان، وهو الإجراء الذي دعمته واشنطن لكن مجلس الأمن الدولي رفضه في كانون الأول/ديسمبر 2016.

وعثر الخبراء على "أدلة دامغة تظهر أن قادة البلاد في جوبا مستمرون في شراء أسلحة" للجيش وأجهزة الأمن والميليشيات وقوى أخرى.

ويحصل جنوب السودان على 97 بالمئة من مداخليه من مبيعات النفط.

وبين نهاية آذار/مارس ونهاية تشرين الأول/أكتوبر 2016، بلغت عائدات النفط نحو 243 مليون دولار، بحسب الخبراء.

وأضاف التقرير، الذي يضم 48 صفحة، أن نصف هذا المبلغ، وعلى الأرجح "أكثر من ذلك بكثير" جرى تخصيصه للأمن، وخصوصا لشراء الأسلحة.

واستمرت حكومة الرئيس سلفا كير في إبرام عقود تسلح، في حين أعلنت حالة المجاعة في ولاية الوحدة حيث يواجه 100 ألف شخص على الأقل خطر الموت جوعا.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG