Accessibility links

بعد اختراقها.. سوني: معلومات مستخدمي بلاي ستيشن آمنة


شركة سوني اليابانية ما زالت تحاول استعادة شبكة ألعاب "بلاي ستيشن" التي توقفت الأحد

شركة سوني اليابانية ما زالت تحاول استعادة شبكة ألعاب "بلاي ستيشن" التي توقفت الأحد

أعلنت شركة سوني اليابانية، الاثنين، أنها ما زالت تحاول استعادة شبكة ألعاب "بلاي ستيشن" التي توقفت الأحد بعد استهداف قراصنة لها، لكنها طمأنت مستخدمي الشبكة حول العالم بأن بياناتهم ومعلوماتهم بأمان.

وكانت الشبكة، التي يستخدمها 53 مليون لاعب يتفاعلون عبرها بواسطة أجهزة بلاي ستيشن، تعرضت للقرصنة، الأحد، ما أدى إلى توقف الوصول إليها في الوقت الذي يحقق مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي في بلاغ عن وجود قنبلة على متن طائرة كان يستقلها مدير في سوني-الولايات المتحدة.

وقال القراصنة الذي عطلوا موقع وشبكة بلاي ستيشن إنهم استهدفوا أيضا شبكة خوادم شركة "بليزارد إنترنتينمنت" المصنعة للعبة عالم الحروب (وورلد أوف ووركرافت) ما أدى إلى تعطل موقع اللعبة الشهيرة.

وهدد القراصنة أيضا باستهداف شبكة إكس بوكس لايف التابعة لشركة مايكروسوفت، ويقول مستخدمون لشبكة الألعاب الإلكترونية لمايكروسوفت إنهم يواجهون مشاكل في استخدامها بالفعل.

وقال القراصنة في موقعهم على تويتر إنهم يهدفون من وراء الهجوم إلى دفع شركة الإلكترونيات اليابانية العملاقة لإنفاق بعض من الأرباح التي تحصلها من زبائنها على أمن شبكاتها.

وتعرضت شبكات سوني لهجمات قراصنة من قبل، كانت أكبرها في عام 2011 حين تعرضت الشبكة لاختراق أمني واسع.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG