Accessibility links

logo-print

الصومال.. انتهاء الهجوم على القصر والرئيس في مكان آمن


شرطي صومالي يستطلع آثار انفجار سيارة ملغومة أمام القصر الرئاسي- أرشيف

شرطي صومالي يستطلع آثار انفجار سيارة ملغومة أمام القصر الرئاسي- أرشيف

أكدت السلطات الصومالية انتهاء الهجوم على القصر الرئاسي في مقديشو. وأضافت أن الرئيس حسن شيخ محمود في أمان ولم يكن داخل القصر الرئاسي عندما شن مسلحو حركة الشباب الإسلامية هجوما على مجمع القصر.

وكانت حركة الشباب شنت هجوما على القصر الرئاسي ما أدى إلى مقتل جميع المهاجمين حسب وزارة الداخلية الصومالية .

لكن الشيخ أبو مصعب المتحدث باسم الحركة ذكر أن مقاتلي الحركة دخلوا مجمع القصر واستولوا على أجزاء منه ومازال القتال جاريا.

وأعلن مسؤول أن الهجوم انتهى بمقتل تسعة من المهاجمين على الأقل.

وقال المسؤول الأمني عابدي أحمد لوكالة الصحافة الفرنسية "كان هناك تسعة مهاجمين على الأقل قتلوا جميعا، والوضع تحت السيطرة والهجوم انتهى".

وأضاف "وقعت ثمانية انفجارات في نهاية القتال ويعتقد أنها ناجمة عن سترات انتحارية. لقد فجروا انفسهم".


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG