Accessibility links

logo-print

'سولار إمبالس 2' تقلع من أريزونا لمواصلة رحلتها


طائرة "سولار إمبالس 2"

طائرة "سولار إمبالس 2"

أقلعت طائرة "سولار إمبالس 2" الخميس من أريزونا غرب الولايات المتحدة لتكمل جولتها حول العالم في أول رحلة جوية تجرى بالكامل بواسطة الطاقة الشمسية.

وانطلق الطيار السويسري برتران بيكار من فينيكس (جنوب غرب الولايات المتحدة) الخميس قرابة الساعة الـ10 بتوقيت غرينيتش، ومن المفترض أن يصل إلى أوكلاهوما (وسط) الجمعة نحو الساعة الرابعة صباحا بتوقيت غرينيتش.

وتستغرق المرحلة الـ11 من الرحلة 18 ساعة، وفقا للفريق القائم على المشروع.

وغرد الطيار السويسري من مقصورته على حسابه في تويتر، "وداعا فينيكس وشكرا على حسن الاستقبال".

وأرسل صورة أخرى مرفقة بعبارة: تحليق فوق الوديان الجميلة بين فينيكس وألباكركي من قمرة القيادة على علو 3000 متر.

وكان الطيار السويسري الثاني أندريه بورشبرغ الذي يتناوب مع بيكار على قيادة الطائرة، التي لا تتسع سوى لشخص واحد، حاضرا وقت الإقلاع، علما أنه لا يتولى القيادة خلال هذه المرحلة.

وكتب أيضا على حسابه في تويتر مع نشر صورة له في مطار فينيكس "من الرائع دوما أن نرى (سولار إمبالس 2) تقلع".

ومن المقرر أن تجري هذه الطائرة العاملة بالطاقة الشمسية مرحلة أو اثنتين في الولايات المتحدة قبل أن تصل إلى نيويورك.

وفي هذا الصدد يقول القائمون على هذا المشروع إن "الهدف هو الوصول إلى نيويورك في أسرع وقت ممكن".

ومن نيويورك، ستعبر المحيط الأطلسي وصولا إلى أوروبا قبل أن تعود إلى نقطة انطلاقها في أبو ظبي.

و"سولار إمبالس 2" طائرة تجريبية رائدة تعمل ببطاريات تشحن بواسطة أكثر من 17 ألف خلية شمسية على جناحيها، وهي انطلقت من أبوظبي في التاسع من آذار/مارس من العام 2015، إلا أن الرحلة علقت 10 أشهر في هاواي.

والسبب في ذلك أن بطاريات الطائرة أصيبت بأضرار كبيرة أثناء تحليقها في المرحلة الثامنة بين اليابان وهاواي، لذلك ظلت على الأرض 293 يوما لإتمام التصليحات ثم انتظار الأحوال الجوية المناسبة للإقلاع.

وتوقفت سولار إمبالس 2 خلال رحلتها في سلطنة عمان، ومنها توجهت إلى الهند ثم بورما قبل أن تصل إلى الصين حيث علقت حوالي الشهر، ومنها إلى اليابان قبل الانتقال إلى هاواي فكاليفورنيا.

جانب من مسار تحليق الطائرة خلال رحلتها إلى أوكلاهوما:

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG