Accessibility links

سفينتان عسكريتان أميركيتان إلى البحر الأسود قبيل افتتاح سوتشي


استنفار أمني روسي لتأمين الألعاب

استنفار أمني روسي لتأمين الألعاب

أعلنت البحرية الأميركية أن سفينتين حربيتين أميركيتين، هما فرقاطة وسفينة قيادة، وصلتا إلى البحر الأسود قبل يومين من بدء الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي الروسية.

وأوضحت البحرية الأميركية في بيان أن "يو اس اس ماونتي ويتني" السفينة القيادية التابعة للأسطول الأميركي في البحر المتوسط، عبرت البوسفور ووصلت إلى البحر الأسود الثلاثاء وعلى متنها 300 بحار.

وهذه السفينة المجهزة بأنظمة اتصالات وتلقي استخبارات قادرة على حمل مروحية، وتعتبر بمثابة هيئة أركان عامة عائمة.

والسفينة الأخرى هي الفرقاطة "يو اس اس تايلور" التي وصلت إلى البحر الأسود الأربعاء وعلى متنها 200 رجل.

والإثنين أعلن مصدر عسكري أن سفينتين أميركيتين، هما ماونتي ويتني والمدمرة يو اس اس راميج، وصلتا إلى البحر الأسود "وعلى متنهما أكثر من 600 عنصر من القوات الخاصة في سلاح البحرية".

لكن الولايات المتحدة أرسلت الفرقاطة تايلور بدلا من راميج.

وأثناء وجودهما في البحر الأسود، ستقوم السفينتان الأميركيتان بقيادة "عمليات أمنية بحرية"، بحسب البحرية الأميركية.

وفي نهاية كانون الثاني/يناير، أعلن البنتاغون أن سفينتين ستكونان "جاهزتين في حال الطلب لمواجهة أي وضع طارئ في مجال الدعم وبالتشاور مع الحكومة الروسية" خلال فترة الألعاب الأولمبية الشتوية.

44 رئيس دولة في الافتتاح

وفي سياق متصل أعلن الكرملين أن 44 رئيس دولة وحكومة سيشاركون في الحفل الافتتاحي للألعاب الأولمبية الشتوية التي تستضيفها مدينة سوتشي الروسية على البحر الأسود.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف بحسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام المحلية إنه خلال فترة الألعاب التي تنطلق في 7 شباط/فبراير الجاري وتنتهي في 23 منه، سيحضر حوالى 60 رئيس دولة وحكومة هذه الألعاب بينهم 44 سيشاركون في حفل الافتتاح.

ورفض المتحدث الكشف عن أسماء رؤساء الدول والحكومات الذين سيحضرون إلى سوتشي، المنتجع السياحي الواقع بين شاطئ البحر الأسود وجبال القوقاز الروسي.

وقالت اللجنة المنظمة للألعاب الأولمبية إنها ليست مخولة الكشف عن أسماء القادة الذين سيحضرون هذه الألعاب، ولكن المؤكد أن لا الرئيس باراك أوباما ولا أي وزير في إدارته سيحضر هذه الألعاب، كما سبق وأعلن البيت الأبيض.

بدورهما، أعلن الرئيسان الفرنسي فرنسوا هولاند والألماني يواكيم غاوك أنهما لن يحضرا هذه الألعاب.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG