Accessibility links

logo-print

صول تفرض عقوبات أحادية على بيونغ يانغ


نقطة حدودية بين الكوريتين الجنوبية والشمالية

نقطة حدودية بين الكوريتين الجنوبية والشمالية

أدرجت كوريا الجنوبية الجمعة مسؤولين كبارا من كوريا الشمالية بينهم كبير مساعدي الزعيم كيم جونج أون على القائمة السوداء بسبب تجارب الصواريخ البالستية والتجارب النووية التي أجرتها بيونغ يانغ.

وقالت حكومة كوريا الجنوبية في بيان إنها ستحظر دخول خبراء الصواريخ والخبراء النوويين الأجانب إذا اعتبرت زياراتهم لكوريا الشمالية بمثابة تهديد للمصالح الوطنية لصول.

وكان تشو جون هيوك المتحدث باسم وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية قد أكد الخميس أن بلاده ستزيد من الضغوط الديبلوماسية والعقوبات ضد كوريا الشمالية في كل الاتجاهات وستفرض سريعا عقوبات أحادية الجانب بالتعاون مع الولايات المتحدة واليابان والاتحاد الأوروبي وغيرها من الدول الصديقة.

ووافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع الأربعاء على فرض أشد العقوبات على الإطلاق على كوريا الشمالية واضعا حدا لصادراتها الرئيسية من الفحم إلى الصين على خلفية مواصلتها إجراء التجارب النووية.

والقرار بفرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغ تقدمت به الولايات المتحدة بعد ثلاثة أشهر من المفاوضات الصعبة مع الصين التي تملك حق اللجوء إلى الفيتو. ووافق جميع أعضاء المجلس الـ15 على القرار.

ويطالب القرار بيونغ يانغ بالتخلي عن جميع الأسلحة النووية والبرامج النووية الحالية ويستهدف صادرات البلد من الفحم الذي يعد المصدر الأساسي لعائداته الخارجية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG