Accessibility links

logo-print

مصر.. السيسي يشدد على الردع 'الفوري' للمخطئ من رجال الأمن


الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

شدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الأربعاء على "ضرورة محاسبة" من يخطئ من رجال الشرطة وردع "بعض التصرفات غير المسؤولة لأفراد الأمن" بالقانون، وذلك غداة مقتل بائع مصري برصاص شرطي.

وقتل شرطي بائعا وأصاب اثنين آخرين بالرصاص الثلاثاء في القاهرة إثر مشاجرة بينه وبين الضحية حول سعر كوب شاي، بحسب ما قالت وزارة الداخلية وشهود عيان. وهي ليست الحالة الأولى التي تشهد استخدام الرصاص في مشاجرات بين شرطيين ومواطنين في الآونة الأخيرة.

وشدد السيسي الأربعاء في لقاء مع وزير الداخلية مجدي عبد الغفار في حضور جميع قادة الشرطة على "ضرورة محاسبة ومساءلة كل من يخطئ سواء من رجال الشرطة أو المواطنين"، بحسب بيان للرئاسة.

وتابع السيسي: "رغم عدم انسحاب بعض التصرفات غير المسؤولة لأفراد الأمن على هذا الجهاز الوطني الذي قدم العديد من التضحيات والشهداء من أجل حماية الوطن والدفاع عن المواطنين، إلا أنه يتعين ردع تلك التصرفات بالقانون ومحاسبة مرتكبيها بشكل فوري".

وقالت الرئاسة في البيان إن "الاجتماع تناول مشروع التعديلات التشريعية المُقترحة على القانون الخاص بهيئة الشرطة، والتي تؤكد على أهمية مراعاة معايير حقوق الإنسان والالتزام بالنزاهة والشفافية عند استخدام السلطة والقوة في إنفاذ القانون".

وكان ملف حقوق الإنسان قد طغى على مؤتمر صحافي بين السيسي والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند خلال زيارته للقاهرة على خلفية اتهام نظام الرئيس المصري بقمع المعارضة.

وقال السيسي في المؤتمر إن "المنطقة التي نعيش فيها منطقة مضطربة جدا" مضيفا "لا يمكن للمعايير الأوروبية وهي في أعلى مستويات التقدم والحضارة في كافة المجالات" أن تنطبق على "دول المنطقة ومن بينها مصر".

ويستمر الجدل حول قضية مقتل الطالب الايطالي جوليو ريجيني الذي اختفى في 25 كانون الثاني/يناير الماضي في القاهرة ثم عثر على جثته بعد تسعة أيام عليها آثار تعذيب وحشي على طريق صحراوي في إحدى ضواحي العاصمة.

ويشتبه المسؤولون الإيطاليون في أن يكون عناصر في أجهزة الأمن المصرية قد خطفوا ريجيني طالب الدكتوراه في جامعة كامبريدج البريطانية، وعذبوه حتى الموت، الأمر الذي تنفيه الحكومة المصرية بشدة.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG