Accessibility links

logo-print

لتتميز في العمل.. سبع نصائح ستساعدك


الثقة بالنفس والاستعداد الجيد أبرز مفاتيح النجاح المهني

الثقة بالنفس والاستعداد الجيد أبرز مفاتيح النجاح المهني

بغض النظر عما تجنيه من أرباح مالية، يتحكم مظهرك بصورة كبيرة في الهالة الاجتماعية التي تفرضها حولك. فعندما يبدو عليك الثقة والقوة التي ترتبط غالبا بالأثرياء، ينعكس ذلك على الفرص المتاحة لك في الحياة المهنية.

توجد حسب موقع بيزنيس انسايدر سبع "حيل" بسيطة تستطيع القيام بها وهي أقل تكلفة لكي تبدو بمظهر جيد في العمل، نبرز أهمها فيما يلي:

  • لا تترك عيبا يؤثر على ثقتك بنفسك

من أبرز الأخطاء التي نقع بها هو إحساسنا ببعض من التوتر، وقليل من الثقة بالنفس عندما نفكر دائما في عيوبنا الشكلية الظاهرة أمام الزملاء. وينعكس ذلك بالضرورة على شخصياتنا وطريقة تعاملنا في محيط العمل.

وتعد طريقة التفكير هذه سلبية للغاية، إذ أنها تؤثر على مردودنا المهني وتعيدنا خطوات للوراء، إلا أن حلها سهل للغاية: تقبلها كما هي أو قم بتغييرها.

  • احصل على نوم كاف

إن الحصول على عدد ساعات نوم كافية قبل بدء يوم عمل في المكتب هو أمر غاية في الأهمية، إذ يؤثر، سلبا أو إيجابا، على مظهرك الخارجي.

دائما ما تظهر معالم التعب والإرهاق على وجوهنا إذا لم نحظ بنوم مريح، كما أن قلة النوم واضطراب أوقاته ينعكس على تركيزنا وتواصلنا مع الآخرين.

  • حافظ على متعلقاتك

لا تهمل متعلقاتك الشخصية كهاتفك المحمول أو حافظة نقودك، فدائما ما تكون هذه الأشياء الصغيرة امتدادا لصورتك المهنية أمام عيون الناس.

اعمل على أن تعتني بمظهر تلك المتعلقات، فهي تساهم بصورة كبيرة في خلق انطباع أول جيد.

  • اهتم بملابسك

يتذكر الناس دائما ما ترتديه ويؤثر ذلك على رأيهم الشخصي فيك. ويمكن بقليل من الاهتمام بخزانة ملابسك صناعة انطباع إيجابي لدى زملاء العمل.

إن استثمارك في الملابس التي ترتديها، حتى وإن اضطررت لشراء قميص مكلف بعض الشيء، هو استثمار ناجح.

  • قم بالاستعداد للغد

ان استعدادك ليوم العمل التالي عن طريق الاعتناء بملابسك وتحضير طعام للإفطار والتأكد من أن كل شيء على ما يرام يختصر الوقت والمجهود، ويساهم في ثقة زملاء العمل بك.

المصدر: بيزنس انسايدر (بتصرف)

XS
SM
MD
LG