Accessibility links

logo-print

السناتور ماكين يلتقى معارضين مسلحين في زيارة خاطفة لسورية


السناتور الأميركي جون ماكين واللواء سليم إدريس قائد أركان الجيش السوري الحر بصحبة مقاتلين في الجيش الحر خلال الزيارة

السناتور الأميركي جون ماكين واللواء سليم إدريس قائد أركان الجيش السوري الحر بصحبة مقاتلين في الجيش الحر خلال الزيارة

قال المتحدث باسم السناتور الأميركي جون ماكين المرشح الجمهوري الأسبق في انتخابات الرئاسة الأميركية، إن الأخير التقى مع بعض مقاتلي المعارضة المسلحة في سورية خلال زيارة مفاجئة قام بها الإثنين لشمال البلاد.

وذكرت محطة (سي إن إن) الأميركية التي نشرت صورة في موقعها للسناتور الأميركي خلال زيارته،

أن مكين التقى رئيس هيئة أركان الجيش السوري الحر سليم إدريس وقضى نحو ساعة في اجتماع بقادة للجيش الحر من أجزاء مختلفة من البلاد، بما في ذلك حلب وحمص وإدلب.

وقال اللواء سليم إدريس في مقابلة مع موقع ديلي بيست الإلكتروني إن زيارة مكين جاءت في وقت حرج بالنسبة للمعارضة المسلحة التي كثفت دعواتها للحصول على دعم أميركي يشمل أسلحة ثقيلة وإقامة منطقة حظر جوي وشن غارات جوية.

ونقل الموقع عن إدريس قوله إن "زيارة السناتور مكين لسورية مهمة ومفيدة للغاية خصوصا في هذا التوقيت" معربا عن حاجة قواته للدعم الأميركي لإحداث تغيير على الأرض.

ويعتبر ماكين أرفع مسؤول أميركي يزور سورية منذ روبرت فورد السفير الأميركي لدى سورية الذي عبر الحدود إلى شمال سورية للقاء زعماء المعارضة في وقت سابق من هذا الشهر.

ويعتبر الجمهوري ماكين من أشد المطالبين لإدارة الرئيس الديموقراطي باراك أوباما بزيادة تدخلها في سورية من خلال تدريب وتسليح المعارضة وفرض منطقة حظر جوي على النظام السوري.

لكن إدارة أوباما التي زادت من مساعداتها الإنسانية للمعارضة المسلحة، أحجمت عن تقديم مساعدات فتاكة لمقاتلي المعارضة السورية.
XS
SM
MD
LG