Accessibility links

الأزمة اليمنية.. مجلس الأمن يدعو لاستئناف محادثات السلام


مجلس الأمن

مجلس الأمن

طالب مجلس الأمن الدولي الأربعاء أطراف النزاع في اليمن باحترام وقف إطلاق النار الهش واستئناف محادثات السلام التي لم تسفر عن نتائج.
وتوقفت محادثات السلام بين ممثلي الحكومة اليمنية والحوثيين قبيل عطلة نهاية الأسبوع من دون التوصل إلى نتيجة، في حين سجلت خروقات للهدنة.

وخلال اجتماع في نيويورك، دعت الدول الـ15 في مجلس الأمن "جميع الأطراف اليمنية إلى مواصلة وتسريع المشاورات السياسية الشاملة التي ترعاها الأمم المتحدة".

وطالب الأعضاء بإعادة فتح الموانئ للتجارة ووصول المساعدات "من دون تأخير"، في انتقاد للحصار الذي يفرضه التحالف العربي الذي تقوده السعودية لدعم القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي.

ودعا المجلس الأطراف اليمنية إلى الوفاء بالالتزامات التي تم الاتفاق عليها خلال المحادثات، مبديا ترحيبه بالتزامهم عقد جولة جديدة من المحادثات في منتصف كانون الثاني/يناير 2016، على أساس التقدم الذي تم تحقيقه.

ودان أعضاء مجلس الأمن "جميع أعمال العنف، والمحاولات أو التهديدات باستخدام العنف لترهيب المشاركين في المشاورات التي ترعاها الأمم المتحدة"، مشددين على أن "مثل هذا العمل غير مقبول".

وأدى النزاع في اليمن إلى مقتل قرابة ستة آلاف شخص وجرح 28 ألفا منذ آذار/مارس، إضافة إلى نزوح 2.5 مليون يمني، بحسب الأمم المتحدة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG