Accessibility links

خلال الأسابيع الأخيرة، قتل تنظيم الدولة الإسلامية نحو 500 عراقي ينتمون إلى الأقلية الأيزيدية داخل وحول مدينة سنجار.


وأخذت الجماعة بعض النساء الأيزيديات سبايا ودفنت آخرين أحياء بدعوى أنهم ليسوا مسلمين، وعلى إثر ذلك فرّ الآلاف من أتباع هذه الطائفة إلى قمة جبل دون ماء أو طعام أو مأوى، وتوفي بعضهم بسبب الظروف المعيشية القاسية.


وسلطت هذه التطورات الضوء على الأقلية الأيزيدية التي لم يسمع الكثير منا عنها من قبل. فمن هم الأيزيديون؟


الإجابة في التقرير الصوتي التالي.

XS
SM
MD
LG