Accessibility links

قصص عن الحصار والجوع من مخيم اليرموك


عائلات من مخيم اليرموك خلال لقائهم رئيس الوزراء الإيطالي- أرشيف

عائلات من مخيم اليرموك خلال لقائهم رئيس الوزراء الإيطالي- أرشيف

في هذه الأيام، هناك من يموت جوعا. فقد تفاقمت المعاناة الإنسانية داخل مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في دمشق.

وتسبب الحصار المفروض على أكثر من 20 ألف مقيم فيه منذ نحو 200 يوم في وفاة أكثر من 30 شخصا حتى الآن بسبب الجوع.

تقول أم محمود، إحدى المقيمات في المخيم، إن الناس باتوا يفتشون بين القمامة عما يسد رمقهم.

ولمواجهة هذا الواقع، يقول الناشط السياسي عبد الله الخطيب إنهم أطلقوا حملات إلكترونية للدعوة إلى فك الحصار عن مخيم اليرموك وإنقاذ الأهالي من الموت جوعا. وتتضمن الحملات توثيقا لأعداد المتضررين جرّاء الحصار.

ويضيف الخطيب أن الوضع دفع بعض الأهالي إلى التهام الحيوانات الأليفة كالقطط بعد أن عجزوا عن قوت يومهم.

لمعرفة المزيد عما يحدث داخل مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في دمشق استمعوا للتقرير الصوتي التالي من إعداد شيرين ياسين.


XS
SM
MD
LG